شبكة شايفك: "سوكر" في أميركا و"فوتبول" في بريطانيا.. ما السبب؟



لطالما كانت تسمية “كرة القدم” واحدة من أكثر الخطوط الفاصلة بين بريطانيا والولايات المتحدة، فالأميركيون يسمونها “سوكر”، بينما يطلق عليها البريطانيون “فوتبول”.

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إنه على الرغم من أن كلمة “Soccer” هي المهيمنة، لكن أصلها بريطاني، عكس ما يعتقده كثيرون.

وأضافت: “دونت قواعد هذه الرياضة لأول مرة من قبل الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم FA، الذي جرى تأسيسه عام 1863″، وهو أقدم اتحاد كرة في العالم.

وتابعت: “وفي الوقت نفسه، كانت رياضة الرغبي تزدهر، بعد أن بدأت في أربعينيات القرن الـ19 في المدرسة الإنجليزية الشهيرة”.

وفي ثمانينيات القرن التاسع عشر، استخدم طلاب جامعة أكسفورد مصطلحي “rugger” و “assoccer” للتمييز بين الرياضتين، قبل اختصار المصطلح الأخير إلى “soccer”.

وسرعان ما انتشر الاسم الجديد خارج أكسفورد وتم الاعتراف به على نطاق واسع في إنجلترا خلال القرن العشرين.

في غضون ذلك، ظهرت في الولايات المتحدة، في أواخر القرن الـ19، رياضة جمعت بين لعبتي الرغبي وكرة القدم.

وكان الأميركيون يطلقون على هذه اللعبة “فوتبول”، غير أن اتحاد لاعبي كرة القدم الأميركية تبنى اسم “سوكر”، وهو ما جعله أكثر انتشارا بين الناس.

وبالعودة إلى المملكة المتحدة، وبالتحديد في الثمانينيات، لم يعد “سوكر” مصطلحا شائعا هناك لأنه أصبح مرادفا للعبة الأميركية، التي زادت شعبيتها بين الناس، وهو ما اضطر البريطانيين إلى اختيار “فوتبول”.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك