شبكة شايفك : «الأشغال»: تنفيذ مشاريع لرفع الطاقة الاستيعابية للطرق وتسهيل الحركة المرورية


أكدت وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني أنها مستمرة في تطوير مشاريع الطرق لتحقيق انسيابية الحركة المرورية وتسهيل تنقل المواطنين والمقيمين وزوار المملكة، وذلك ضمن أهداف الوزارة الاستراتيجية في توفير البنية التحتية والعمل على تحقيق رؤية البحرين 2030م، والمساهمة في جذب الاستثمارات التي تسهم في التعافي الاقتصادي وتماشياً مع أهداف التنمية المستدامة.

وأشارت الوزارة إلى أن المشاريع التطويرية للطرق ستساهم في تسهيل الحركة المرورية وتقليل الوقت على المواطنين والمقيمين في التنقل، حيث أن مشاريع الطرق تحظى بمتابعة مباشرة من مجلس الوزراء برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء.

وأوضحت الوزارة أنها وضعت ضمن أهدافها العديد من المبادرات ضمن الخطة الاستراتيجية للطرق والتي تسهم في تطوير شبكة الطرق وتوزيع الحركة المرورية من خلال توسعة وتطوير الشوارع الحالية وإنشاء شوارع بديلة وجديدة مما يسهم في تقليل زمن الرحلة على مستخدمي الطريق وزيادة مستوى السلامة المرورية، مشيرةً إلى انها قامت بتنفيذ عدد من المنافذ والطرق التي تسهم في تحسين شبكة الطرق وتحرير الحركة المرورية وتفادي الاختناقات اليومية مما ينعكس على تحقيق السلاسة في الحركة في مختلف المناطق السكنية والاستثمارية والتجارية. وهناك العديد من المشاريع في قطاع الطرق منها على سبيل المثال لا الحصر:

شارع ريا (المرحلة الأولى):

بدأت الوزارة في توسعة شارع ريا في محافظة المحرق، والذي سيكون على مرحلتين، حيث سيسهم هذا المشروع في حركة تنقل المركبات في منقطة قلالي وتقليل الوقت الازدحامات المرورية لرواد الشارع.

ويشتمل المشروع المرحلة الأولى «أ» على تطوير الشارع من بعد تقاطعه مع شارع عراد إلى تقاطعه مع شارع 13 بطول 1.2 كيلومتر، وفتح تقاطعه مع شارع 38 بطول 140 متر تقريباً، وسيتضمن المشروع أيضاً تحويله إلى شارع مزدوج ذي مسارين في كل اتجاه، بالإضافة إلى تطوير التقاطعات الموجودة باستحداث إشارة ضوئية، وإنشاء شبكة لتصريف مياه الأمطار، وتحسين مستوى الإنارة وتوفير أرصفة للمشاة، ووضع العلامات والإشارات المرورية وحواجز للمشاة لتحقيق السلامة المرورية في بعض النقاط، ووضع قنوات أرضية لاستخدامها من قبل الخدمات لتجنب قطع الأسفلت مستقبلاً.

تطوير شارع الجنبية:

من المقرر أن تبدأ الوزارة في تطوير شارع الجنبية في المحافظة الشمالية قريباً وذلك بعد ترسية المناقصة على أحد المقاولين، حيث سيسهم المشروع في تخفيض الوقت وزمن الرحلة، حيث شهد الشارع في السنوات الماضية نمو مستمر في عدد المركبات عليه بمعدل 3% نمو حركة المرور السنوي، كما سيساهم في تسهيل الحركة المرورية من وزيادة الطاقة الاستيعابية للشارع، وسيخدم المشروع أهالي مدينة سلمان والبديع والجنبية والمناطق المحيطة.

ويشمل المشروع على توسعة شارع الجنبية إلى 3 مسارات في كل اتجاه بطول 4 كيلومترات تقريبًا، بما في ذلك أعمال نقل وحماية الخدمات على الشارع، وإعادة إنشاء البنية التحتية للشارع متضمنة إنشاء شبكة لتصريف مياه الأمطار، وإنشاء طرق خدمة ومواقف سيارات في الأماكن المتاحة، علاوة على إنشاء حواجز السلامة المرورية، ووضع العلامات المرورية للطرق، وبعض أعمال التجميل على الشارع.

شارع البديع:

انتهت وزارة الاشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني من التصاميم التفصيلية لمشروع تطوير شارع البديع، حيث سيسهم مشروع تطوير الشارع الحيوي في رفع الطاقة الاستيعابية للشارع الى 10,500 آلاف مركبة في الساعة خلال أوقات الذروة.

وسيضم المشروع ازالة جميع الدوارات واستبدالها بإشارات ضوئية مع توسعة الشارع الى ثلاث مسارات في كل اتجاه وانشاء طرق خدمية ومواقف للمحلات التجارية على جانبي الشارع، اضافة الى الخدمات المصاحبة للمشروع ومنها تحسين الانارة وتوفير شبكة تصريف مياه الامطار وتوفير قنوات ارضية للخدمات وتوفير متطلبات الامن والسلامة المرورية اضافة الى تشجير وتجميل الشارع.

وسيخدم الشارع الحيوي 22 قرية ومنطقة سكنية ذات كثافة سكانية عالية.

شارع عراد:

انتهت من أعمال مشروع تطوير شارع 47 في عراد بمحافظة المحرق والذي يعتبر أحد المشاريع التطويرية الهامة، ويخدم المشروع أهالي ومرتادي مناطق عراد والحد وحالتي النعيم والسلطة وعموم أهالي مدينة المحرق، كما سيساعد في تخفيف الازدحام المروري وتسهيل الحركة المرورية لتشمل مختلف المناطق الصناعية والسكنية والتجارية.

وتضمن هذه المشروع توسعة الشارع إلى 3 مسارات في كل اتجاه على امتداد 2 كيلومتر من تقاطعه مع شارع حاتم الطائي شرقًا إلى تقاطعه مع شارع 28 غربًا والمؤدي إلى حالتي النعيم والسلطة، مع تطوير التقاطعات عليه وتوفير تقاطعين بإشارات ضوئية.

المشاريع التحسينية بمختلف المحافظات – المرحلة الثالثة:

حددت وزارة الاشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني 10 مشاريع جديدة لتحسين الحركة المرورية في مختلف المحافظات وذلك ضمن المرحلة الثالثة من المشاريع العاجلة قصيرة المدى والتي توفر حلول عاجلة لتخفيف الإزدحامات المرورية وتسهم في زيادة طاقتها الاستيعابية وضمان انسيابية الحركة المرورية ورفع مستوى السلامة المرورية عليها، إضافة إلى تقليل زمن الرحلة لتتواكب مع التطور العمراني والاستثماري والسكاني في المملكة، وبكلفة تقدر بـ 3,900,000 دينار بحريني (ثلاثة ملايين وتسعمائة ألف دينار بحريني).

وقد بدأت الوزارة في تنفيذ مشروع اضافة مسارين للدورات العكسي على شارع الملك فيصل باتجاه مجمع الافيوز التجاري. كما بدأ العمل على إنشاء منفذ من شارع الملك فيصل إلى شارع الشيخ خليفة بن سلمان بالقرب من مجمع سيتي سنتر التجاري.

وضمن المشاريع التحسينية بدأت الوزارة انشاء منفذ لطريق 408 على شارع الشيخ سلمان لخدمة المنطقة القريبة من مدرسة كانو الدولية في منطقة سلماباد.

وكما بدأت الوزارة ضمن مشاريعا التحسينية على مشروع توسعة وتطوير تقاطع الإشارة الضوئية على شارع الشيخ سلمان بالقرب من مدرسة الشيخة حصة الدولية للبنات مجمع 942، وسيساهم هذا المشروع في زيادة انسيابية الحركة المرورية من والى مدرسة الشيخة حصة الدولية.

وسيتم استحداث مدخل من شارع الشيخ عيسى إلى شارع 1 ومخرج من شارع 1 إلى شارع المطار بالقرب من مجمع الواحة بمجمع 202 في المحرق، توسعة شارع 77 إلى مسارين في كل اتجاه في الجزء المحصور بين شارع 47 ومدخل إسكان هورة سند مع استحداث دوار عند تقاطع شارع 77 مع مدخل إسكان هورة سند (المرحلة الأولى).

كما سيتم إنشاء منفذين جديدين لمجمع 202 الأول على شارع خليفة الكبير والآخر على شارع المطار يخدم قاطني المجمع ومرتادي حديقة المحرق الكبرى إضافة مسار للانعطاف يميناً من شارع 23 إلى شارع 13 في منطقة توبلي، تطوير تقاطع شارع الشيخ جابر الصباح مع شارع 1 بالقرب من خزانات النفط في سترة.

كما سيتم العمل على إضافة مسار ثالث في كل اتجاه من شارع المحزورة في الجزء المحصور بين شارع أم النعسان وتقاطعه مع شارع 37 (المرحلة الأولى)، حيث سيتم طرح المشروع في مناقصة عامة خلال الربع الاول من العام الحالي.

كما قامت بطرح مشروع استحداث مدخل من شارع الشيخ عيسى إلى شارع 1 ومخرج من شارع 1 إلى شارع المطار بالقرب من مجمع الواحة بمجمع 202 في المحرق، والذي يهدف إلى رفع الطاقة الاستيعابية لمرتادي وقاطني المنطقة، وتخفيف الضغط الحاصل على شارع رقم 1 بالإضافة إلى شارع الشيخ عيسى، كما وسيخدم مرتادي مجمع الواحة.

كذلك تم طرح مناقصة المرحلة الأولى من توسعة شارع 77 إلى مسارين في كل اتجاه في الجزء المحصور بين شارع 47 ومدخل إسكان هورة سند مع استحداث دوار عند تقاطع شارع 77 مع مدخل إسكان هورة سند، والذي يهدف إلى تخفيف الازدحامات المرورية على الشارع، وكذلك زيادة انسيابية الحركة المرورية والقضاء على مشكلة الدوران العكسي للقادم من الشمال وتسهيل الوصول إلى إسكان هورة سند.

وقد تم طرح مناقصة استحداث تقاطع ذو إشارة ضوئية على شارع الشيخ سلمان بالقرب من مدرسة الشيخة حصة الدولية للبنات مجمع 942 والذي يهدف إلى تخفيف الازدحامات المرورية على الشارع، وكذلك زيادة انسيابية الحركة المرورية وسهولة الوصول الى منطقة سافرة وتسهيل الحركة المرورية من وإلى مدرسة الشيخة حصة.

وقد قامت الوزارة مؤخراً بطرح مشروع إنشاء منفذين جديدين لمجمع 202 الأول على شارع خليفة الكبير والآخر على شارع المطار يخدم قاطني المجمع السكني ومرتادي حديقة المحرق الكبرى كما يهدف إلى تخفيف الازدحامات المرورية وكذلك تسهيل عملية انسياب الحركة المرورية وسهولة الوصول إلى شارع المطار وشارع خليفة الكبير.

وتأتي هذه المشاريع استمراراً للمشاريع التحسينية التي انتهت منها الوزارة، حيث تم تنفيذ المرحلة (الأولى والثانية) من المشاريع التحسينية لتخفيف الازدحامات المرورية، حيث شملت المرحلة الأولى (12) مشروعاً والمرحلة الثانية اشتملت على (17) مشروعاً.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.