شبكة شايفك :«المهندسين»: النقابة تعمل بكل قوتها من أجل دعم المشروعات وزيادة المعاشات


 قال المهندس هاني ضاحي، نقيب مهندسي مصر: “إن مجلس النقابة الحالي عمل بكل جد واجتهاد على ملفات عدة تسهم في رفع شأن المهنة والمهندس”..

لافتًا النظر إلى دور النقابة كاستشاري للدولة في مجال تخصصها، والذي اتضحت معالمه في مشاركة النقابة بقانون التصالح على بعض مخالفات البناء والاشتراطات البنائية الجديدة. 

 

جاء ذلك خلال زيارته لنقابة المهندسين الفرعية ببورسعيد، برئاسة الدكتور أحمد داوود.

 

كما تحدث النقيب خلال لقاء مفتوح مع مهندسي بورسعيد عن تعديلات قانون النقابة وإعداد لائحة جديدة لمزاولة المهنة.

 

وعن زيادة المعاشات، قال نقيب المهندسين: “إن مجلس النقابة يعمل بكل قوته من أجل تنمية الاستثمارات لدعم المشروعات الخدمية للمهندسين وزيادة المعاشات”، مشيرًا إلى أن الزيادة الأخيرة التي تم الإعلان عنها بالجمعية العمومية، سوف يتم تطبيقها من أول شهر يناير القادم.

وأشار «ضاحي» إلى وضع صندوق المعاشات، عندما تسلم المجلس الحالي مقاليد العمل بالنقابة، حيث شهد الصندوق أكبر عجز في تاريخه، والذي أقره الجهاز المركزي للمحاسبات، وقدر بـ 222 مليون جنيه. 

واليوم وبجهود هيئة المكتب والمجلس الأعلى للنقابة، يتحول هذا العجز لفائض بلغ 620 مليون جنيه، وهو أكبر فائض شهده صندوق معاشات المهندسين. 

كما تطرق نقيب المهندسين بالتفصيل للوضع الذي تسلم عليه المجلس الحالي أصول النقابة وأيضًا حقيقة ما تم بملف مستشفى المهندسين ببدر، والذي يعتبر إرثًا ورثه المجلس الحالي. 

وتقدم “ضاحي” في نهاية اللقاء بالشكر للدكتور أحمد داوود ومجلس نقابة بورسعيد على ما يبذلونه من جهد واضح لتطوير النقابة ونوادي المهندسين ببورسعيد.

كان قد سبق هذا اللقاء، زيارة لنقيب المهندسين والوفد المرافق له لمحافظة بورسعيد.

حيث استقبل اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، المهندس هاني ضاحي، نقيب المهندسين، وذلك بحضور الدكتور أحمد داوود رئيس نقابة مهندسي بورسعيد.

وخلال اللقاء تم مناقشة أوجه التعاون المشترك بين المحافظة ونقابة المهندسين، وقد أكد محافظ بورسعيد، على الدور الرئيسي لنقابة المهندسين في تنفيذ المشروعات الكبرى بالمحافظة، مشيرًا إلى ضرورة الاستفادة من الخبرات العلمية والمهنية لأعضاء النقابة في تنفيذ المشروعات والمشاركة في إدارة بعض الملفات المهمة، مثل قانون الاشتراطات البنائية الجديدة وملف التصالح، وغيرها من الملفات التي تستعين بها المحافظة، وتقوم خبرات وكوادر النقابة بتنفيذها. 

ثم استعرض المحافظ ما حدث من طفرة تنموية وخدمية غير مسبوقة ببورسعيد في مختلف المجالات، لافتًا أنها المحافظة الأولى في حجم الاستثمارات، وحققت نهضة غير مسبوقة بتوجيهات القيادة السياسية. 

من جانبه أشاد المهندس هاني ضاحي، نقيب المهندسين، بالمشروعات القومية الكبرى بالمحافظة، وثمَّن “ضاحي” من تنفيذ هذه المشروعات في وقت قياسي، وذلك نتيجة الجهود المتواصلة لمحافظة بورسعيد والأجهزة التنفيذية.

 ولفت “ضاحي” إلى الدور الكبير لمهندسي مصر الذين يواصلون العمل ليل نهار، لتقوم بسواعدهم المشروعات القومية العملاقة، مشيرًا إلى أن محافظة بورسعيد أصبحت الآن نموذجًا يحتذى به. 

شهد اللقاء عرض فيلمين تسجيلين عن الإنجازات التى شهدتها محافظة بورسعيد مؤخرًا. 

وفي ختام اللقاء، تم تبادل الدروع، حيث أهدى اللواء عادل الغضبان، درع محافظة بورسعيد لنقيب المهندسين، فيما أهدى المهندس هاني ضاحي، درع نقابة المهندسين للمحافظ.

 

تم اللقاء بحضور المهندس حسن عبدالعليم، الأمين العام للنقابة، والمهندس محمد ناصر، أمين الصندوق، والمهندسة زينب عفيفي، الأمين العام المساعد، والمهندس أحمد حشيش، أمين الصندوق المساعد والمتحدث الإعلامي للنقابة، والمهندس هشام أبوسنة، رئيس نقابة مهندسي القاهرة، والمهندس أحمد رمزي، رئيس الشعبة المدنية، والمهندس عادل درويش، رئيس الشعبة الميكانيكية، والدكتور حماد عبدالله، رئيس المكتب الفني وعضو المجلس الأعلى، والمهندسة إيمان العجوز، عضو مجلس النواب، وبعض أعضاء المجلس الأعلى للنقابة،و أعضاء مجلس نقابة المهندسين ببورسعيد.

اقراء ايضا:تكريم حملة الدكتوراة.. الاحتفال السنوي لنقابة المهندسين الفرعية ببورسعيد

 

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.