شبكة شايفك :الطفل الفائز بجائزة أفضل مشروع تعليمي باليابان ينضم لمبادرة اتكلم عربي 

التقت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة ، الدكتور حسين زناتي مدير أكاديمية تانكيو عرب اليابانية وأحد خبراء مؤتمرات ومؤسسة «مصر تستطيع»، والمدير الفني لأكاديمية تانكيو والحاصل على وسام أفضل مشروع تعليمي إلكتروني على مستوى اليابان 2020، ونجله «حَمَد حسين»، أحد أبناء الجيل الثاني من المصريين باليابان والذي يقوم بدور ثقافي بالترويج للدولة المصرية رغم صغر سنه.

واستهلت السفيرة نبيلة مكرم اللقاء بالترحيب بالدكتور حسين الزناتي، مشيرة إلى أنه أحد المشاركين في مؤتمر مصر تستطيع بالتعليم، مشيدة بالنجاحات التي حققها خلال عمله وإقامته في اليابان.

واستعرض اللقاء مبادرة الدكتور حسين زناتي ونجله «حمد»، بإضافة مادة تعليمية سياحية عن مصر لمناهج أكاديمية تانكيو عرب اليابانية، والمساهمة في المبادرة الرئاسية «حياة كريمة» في مجال التعليم المجتمعي والتقني، بالإضافة إلى مشروع حمد حسين في عمل برنامج تعليمي ترفيهي سياحي عن معالم مصر والعادات والتقاليد لأطفال اليابان. 

وتخلل اللقاء عرض الدكتور حسين زناتي للأنشطة الاجتماعية والثقافية والتربوية التي يقدمها أثناء زيارته لمصر، ومنها زيارة المعهد القومي الفلكي للبحوث الفلكية بحلوان مع طلاب أكاديمية تانكيو عرب، بالتعاون مع الدكتور جاد القاضي رئيس المعهد، فضلا عن لقاءات تثقيفية عن اليابان وأنشطة النادي الاجتماعي والذكاء الاصطناعي للأكاديمية بالتعاون مع جامعة تشوكيو اليابانية لتطوير التعليم وإحياء التراث بقرى الصعيد. 

وخلال اللقاء، قدمت السفيرة نبيلة مكرم درع المبادرة الرئاسية «اتكلم عربي» للطالب حمد حسين؛  لمجهوداته في نشر الأنشطة الترويجية باللغة العربية باليابان، ومشاركة أطفال مصر والصعيد. 

كما أشادت وزيرة الهجرة بالقصة الملهمة التي نقلها دكتور حسين عن الطالبة «واكو» أصغر باحثة في الحضارة المصرية والحاصلة على لقب الدكتوراة الشرفية من التليفزيون الياباني.

 وفي ختام الزيارة تم الاتفاق علي دعم المشروع القومي حياة كريمة من خلال الجهود التربوية والاجتماعية التي ينفذها دكتور حسين زناتي، من خلال تنظيم زيارات وأنشطة لمحافظات سوهاج وأسوان وقرى شرم الشيخ النائية من خلال التعاون مع مؤسسة «مصر تستطيع» ووزارة الهجرة.

وأكدت وزيرة الهجرة أن المصريين بالخارج لديهم حس وطني، وقادرون على مد جسور التواصل بين مصر والبلاد التي يقيمون فيها، وتدعيم القوى الناعمة المصرية، مثمنة كل جهد مخلص لرفع اسم مصر في كل مكان.
 

اقرأ أيضا| «أصلك الطيب».. وزيرة الهجرة تستقبل رئيس المجلس الطبي بتكساس الأمريكية

 

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.