شبكة شايفك : عيسى بن سلمان: دعم جلالة الملك ومتابعة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء عزّزت من تقدم البحرين على الخارطة العالمية لرياضة سباقات الخيل


أكد سمو الشيخ عيسى بن سلمان بن حمد آل خليفة رئيس الهيئة العليا لنادي راشد للفروسية وسباق الخيل أن الدعم المتواصل من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، والمتابعة المستمرة من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، عزّزت من مكانة مملكة البحرين على الخارطة العالمية لرياضة سباقات الخيل، ما أرسى دعائم ثابتة لمسيرة تطوير هذه الرياضة وشكل دافعًا قويًا نحو تحقيق المزيد من الإنجازات النوعية لرياضة سباق الخيل بمملكة البحرين من خلال مواصلة تنفيذ الاستراتيجية التي انتهجها نادي راشد للفروسية وسباق الخيل من أجل تحقيق التطور المنشود لهذا القطاع بشكل شامل.

وقال سموه إن تطوير قطاع سباقات الخيل من الأهداف الرئيسية للهيئة العليا لنادي راشد للفروسية وسباق الخيل وسنسعى خلال المرحلة المقبلة لتعزيز العمل من أجل تحقيق التطور الذي يطمح له الجميع وتحقيق المزيد من النجاحات في ظل ما تشهده السباقات من تنافسية متزايدة و تطورٍ ملحوظ في المنطقة، مثنيًا على ما يبديه أبناء الوطن من اهتمام واسع للحفاظ على مختلف الأنشطة الرياضية في هذا المجال.

جاء ذلك لدى ترؤس سموه اليوم اجتماع الهيئة العليا لنادي راشد للفروسية وسباق الخيل في مقر النادي بمنطقة الرفة بالصخير، حيث أشار سموه إلى أنه مع قرب الموسم الجديد لسباقات الخيل لابد من التأكيد على أهمية الجهوزية التامة، موجهاً سموه باتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة لضمان نجاح الموسم بحسب ما هو مخطط له. وفي هذا الصدد، أعرب سموه عن اعتزازه بالدور الذي يلعبه نادي راشد للفروسية وسباق الخيل في دعم الجهود الوطنية للتصدي لجائحة فيروس كورونا بقيادة صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء من خلال التنسيق مع الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد – 19) لتدشين مركز الفحص الإضافي للفحص من المركبات بالنادي، الأمر الذي ساهم في رفع الطاقة الاستيعابية للفحوصات المختبرية لفيروس كورونا وتقليل أوقات الانتظار بما يضمن تعزيز مسارات التعامل المختلفة مع الفيروس، مشيداً سموه بما يقوم به العاملون في الصفوف الأمامية من الكوادر الصحية ومن يدعمهم من الجهات المساندة الأخرى من جهود عظيمة للحفاظ على صحة وسلامة المجتمع.

وخلال الاجتماع، استعرضت الهيئة العليا عدداً من المنجزات التي تحققت طوال الفترة الماضية:

– ارتقاء تصنيف مملكة البحرين من قبل الاتحاد الدولي لسلطات سباقات الخيول (IFHA) في التصنيف العالمي المعتمد وذلك من المستوى الثالث إلى المستوى الثاني.
– تقدم سباق البحرين الدولي إلى تصنيف المجموعة الثالثة في التصنيف العالمي لسباقات الخيل.
– إدراج سباق كأس جلالة الملك المفدى وكأس سمو ولي العهد وكأس الميثاق ضمن السباقات المصنفة (Listed Races) على النطاق الدولي.

وباركت الهيئة العليا هذه الإنجازات التي تحققت بقيادة ودعم سمو رئيس الهيئة العليا، معربةً عن تمنياتها بأن تشهد أول نسخة من بطولة البحرين الدولية لسباق الخيل، والنسخة الثالثة من سباق البحرين الدولي خلال هذا الموسم كل التوفيق والنجاح.

كما جرى خلال الاجتماع التأكيد على أهمية الاستفادة من هذه البطولات في البناء على ما تحقق للمملكة من نجاحات من خلال تبادل الخبرات مع المشاركين في هذه البطولات من ملاك ومدربين ومضمرين وجياد من مختلف أنحاء العالم.

كما تم استعراض الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الاجتماع، وتقرر ما يلي:
– الموافقة على اعتماد التعديلات المقترحة على قواعد السباق، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بذلك.
– الموافقة على مقترح تطوير الخدمات البيطرية بنادي راشد للفروسية وسباق الخيل.
– الموافقة على الخطة الإعلامية المقترحة بشأن التعامل الإعلامي مع بطولة البحرين الدولية وسلسلة السباقات الدولية والسباقات المصنفة.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.