شبكة شايفك : لبنان وسورية على أمل الفوز الأول في المشوار المونديالي


بيروت – ناجي شربل

يتطلع كل من منتخبي لبنان وسورية لتحقيق فوز أول في تصفيات الدور الحاسم الآسيوية المؤهلة لمونديال قطر 2022، عندما يلتقيان في المرحلة الرابعة من مباريات المجموعة الأولى عند السابعة مساء اليوم الثلاثاء على ملعب الملك عبدالله الثاني في القويسمة بالعاصمة الأردنية عمان وهو الملعب المعتمد للمنتخب السوري.

ويملك لبنان نقطتين من تعادلين خارج القواعد مع الإمارات والعراق (في الدوحة الأسبوع الماضي) سلبا، في مقابل خسارة أمام كوريا الجنوبية في سيئول 0-1، مقابل نقطة واحدة لسورية من تعادلها في عمان مع الإمارات 1-1 في المرحلة الثانية مقابل خسارتين أمام ايران 0-1 في طهران، وكوريا الجنوبية في سيئول الأسبوع الماضي 1-2 في الوقت القاتل.

ويدرك الطرفان أن الفوز وحده يكفل لهما متابعة المشوار بخلفية تنافسية في المجموعة، التي تبتعد في صدارتها إيران بالعلامة الكاملة من ثلاث مباريات، أمام كوريا الجنوبية الثانية بـ 7 نقاط.

وعلى المنتخب اللبناني فك صيامه عن التهديف في هذه المرحلة من التصفيات، وهو يواجه منتخبا يتمتع بلاعبين موهوبين في خط الهجوم، علما أن «الأرز» يفتقد 3 لاعبين في الخط الخلفي ووسط الملعب، وهم: جورج ملكي وقاسم الزين لنيل كل منهما بطاقة صفراء ثانية، وحسين منذر الذي عاد إلى بيروت لأسباب خاصة تتعلق بدراسته الجامعية.

وتدرب «الأرز» في الأردن الذي حضر إليه من العاصمة القطرية حيث خاض مباراته أمام العراق، وأجريت التدريبات على ملعب خريبة السوق في عمان، واختتمت مساء أمس بالتدريب الرسمي على ملعب المباراة، إذ شدد المدير الفني التشيكي إيفان هاسيك على ضرورة استمرار اللاعبين في القيام بواجباتهم لجهة التماسك الدفاعي وتحيز الفرص المناسبة لشن هجمات مدروسة متى كان ذلك متاحا وبعيدا من الفوضى. ووصف المباراة بـ«المصيرية» للمنتخب السوري.

في المقابل،وصف المدير الفني للمنتخب السوري نزار محروس الخسارة أمام كوريا الجنوبية بـ«المؤلمة»، مشددا على أن «اليأس غير موجود البتة، ونحن مصرون على التعويض».



قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.