شبكة شايفك: رئيس تونس: لست من دعاة الفوضى وملتزم بالحريات •



استقبل الرئيس التونسي قيس سعيّد، مساء الثلاثاء بقصر قرطاج، أساتذة جامعيين بارزين، لمناقشة مسائل دستورية.

وقالت الرئاسة التونسية، على صفحتها على فيسبوك، إن لقاء الرئيس مع العميد صادق بلعيد والعميد محمد صالح بن عيسى والأستاذ أمين محفوظ. تطرق إلى الوضع السياسي في تونس وإلى عدّة مسائل دستورية.

وأشار رئيس الدولة، بالمناسبة، إلى أنه من المهم تشكيل الحكومة ولكن أيضا من الضروري وضع تصوّر للسياسة التي ستتبعها هذه الحكومة لخدمة الشعب التونسي.

كما أكّد على أنه ليس من دعاة الفوضى والانقلاب، وجدّد التزامه باحترام الحريات والحقوق وثباته على المضي في المسار الواضح الذي رسمته إرادة شعبية واسعة.

وبين قيس سعيد أنه اذا حصلت بعض التجاوزات كما يشير إلى ذلك البعض أو يدعيه كذبا وبهتانا، فالغاية منها هو الإساءة إلى رئيس الجمهورية في هذا الظرف الذي تحمل فيه المسؤولية لإنقاذ الدولة من دوائر الفساد ودعاة العودة إلى الوراء.

 

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.