شبكة شايفك : الخواجة لـ الأنباء أتطلع إلى العالمية مع ميني قول


الدوحة – فريد عبدالباقي

قام رئيس لجنة «ميني قول» التابعة للجنة الأولمبية الكويتية حسن علي الخواجة، بزيارة مكوكية الى الدوحة، حيث حرص على زيارة «سبيتار»، مستشفى جراحة العظام والطب الرياضي، وكان في استقبال الرئيس التنفيذي لمستشفى سبيتار د.عبدالعزيز الكواري، حيث دار نقاش حول رياضة «ميني قول» الكويتية المنشأ والحديثة العهد.

وحرص الكواري على إهداء الخواجة درع المستشفى التذكاري خلال جولته التفقدية برفقة سفير «ميني قول» الإعلامي المتميز في قنوات beIN SPORTS الجزائري حفيظ دراجي، وبدوره قام الخواجة بتقديم كتيب «ميني قول» الصادر مؤخرا إلى المسؤولين في مستشفى «سبيتار»، لإيصال اللعبة إلى العالم كمفخرة لدولتنا الحبيبة.

ويشمل الكتيب كل ما له علاقة بالرياضة الجديدة، ويشمل ذلك فكرة إطلاقها والمراحل التي مرت بها والبطولات التي نظمت بالإضافة إلى قوانينها.

من جانبه، أكد الخواجة لـ شبكة شايفك، أنه يهدف خلال زيارته الحالية للدوحة على توسيع قاعدة ممارسة لعبة «ميني قول» في منطقة الخليج العربي، مضيفا إن اللعبة تعد «كويتية بحتة»، وأنه يتطلع أن تمارس اللعبة على مستوى العالم، وأن تدخل في حيز التنفيذ في الدورات الأولمبية خلال المستقبل القريب.

وبين الخواجة أن هناك 4 بطولات للعبة أقيمت في الكويت، وأن البطولة الرابعة خصصت للجامعات، وشهدت مشاركة جامعة حمد بن خليفة وأكاديمية «أسباير» من قطر، بالإضافة إلى جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وعدد من شركات القطاع الخاص وجامعة الشرق الأوسط العمانية.

يذكر أن لعبة «ميني قول» تأسست في الكويت عام 2017 على يد الخواجة، وتلعب من منتصف الملعب، فإذا لمست الكرة المهاجم في المنطقة المحرمة تحتسب ركلة حرة للفريق الخصم، تقام المباريات بنظام شوطين من 10 دقائق، ويضم كل فريق 6 لاعبين، على أن يشارك 4 منهم فقط، بينما يبقى الاثنان الآخران في كرسي الاحتياط، وتلعب المباريات من دون حارس مرمى.



قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.