شبكة شايفك: داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم أدى لمقتل 10 رجال شرطة بالعراق •



أعلن تنظيم داعش، الاثنين، مسؤوليته عن هجوم وقع قبل يومين على موقع حراسة قرب مدينة كركوك العراقية، قالت مصادر في الشرطة إنه أسفر عن مقتل 10 أشخاص من رجال الشرطة وإصابة أربعة آخرين.

وأعلن تنظيم داعش، الذي ينشط أعضاؤه في المنطقة، المسؤولية عن الهجوم عبر حساب له في موقع تليغرام.

وقالت المصادر إن المهاجمين اشتبكوا لمدة ساعتين مع الشرطة المتمركزة في قرية ببلدة الرشاد، على بعد 30 كيلومترا جنوب غربي كركوك.

وأضافت المصادر أن المسلحين استخدموا قنابل مزروعة على جانب الطريق لمنع تعزيزات الشرطة من الوصول إلى الموقع، مما أدى إلى تدمير ثلاث سيارات للشرطة.

من ناحية أخرى، لقي ثلاثة جنود عراقيين على الأقل حتفهم وأصيب آخر بجروح، الأحد، عندما هاجم مسلحون نقطة تفتيش للجيش جنوب شرقي مدينة الموصل، بحسب مصادر أمنية.

وعلى الرغم من هزيمة تنظيم داعش المتشدد في عام 2017، فقد تحول فلوله إلى أسلوب هجمات الكر والفر ضد القوات الحكومية في أجزاء مختلفة من العراق.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.