شبكة شايفك :الأمم المتحدة : مصر تقود المنطقة فى مكافحة الهجرة غير الشرعية


أكد  لوران دى بويك، رئيس بعثة منظمة الهجرة الدولية التابع للأمم المتحدة إن مصرعضو فعال فى الحوار والمناقشات فى ملف مكافحة الهجرة غير الشرعية، ولديها طريقة كاملة فى هذا الأمر ، جاء ذلك فى كلمته  أثناء استقباله من جانب  لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، برئاسة النائب طارق رضوان – رئيس اللجنة، ظهر اليوم الاثنين لاستعراض ما تم من قبل السلطات المصرية لمحاصرة ظاهرة الهجرة غير الشرعية والقضاء عليها نهائياً، عبر التوعية بمخاطرها ومعالجة مسبباتها، بعد نجاحها أمنياً في وقف تدفقاتها منذ نحو 4 سنوات .

وأشار الي أن مصر تقود المنطقة فى هذا الأمر، وكل التقارير تشير إلى ذلك، ومصر بالنسبة لنا قائد فى العديد من القطاعات، لديها تشريعات لمكافحة لمكافحة التهريب والاتجار فى البشر وتهريب المهاجرين، مهنأ الحكومة والبرلمان بما انجزوه فى هذا الصدد .

مضيفا ان المهاجرون يتمتعون فى مصر بحقوق مماثلة للمصرين، فى مختلف مناحى الحياة، وهذا جهد كبير من الدولة المصرية، نراها فى البرامج والمبادرات التى تتخذها الحكومات، المهاجرين يعتبرون مساوين للسكان الاصليين، وإجراءاتكم مفهومة من الحكومة ومؤسسات المجتمع المدنى، نحن نبحث عن بناء القدرات لهؤلاء المهاجرين لكى يتم تشارك الخبرات فى المجتمعات المتواجدين بها ويتم ذلك بالتنسيق مع المؤسسات الحكومية، ويتم ذلك من خلال التنسيق بين أكثر من وزارة “.

يذكر ان لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، برئاسة النائب طارق رضوان – رئيس اللجنة، استقبلت ظهر اليوم الاثنين، لوران دى بوك – رئيس بعثة منظمة الهجرة الدولية التابع للأمم المتحدة فى مصر بمقر اللجنة بمجلس النواب، لاستعراض ما تم من قبل السلطات المصرية لمحاصرة ظاهرة الهجرة غير الشرعية والقضاء عليها نهائياً، عبر التوعية بمخاطرها ومعالجة مسبباتها، بعد نجاحها أمنياً في وقف تدفقاتها منذ نحو 4 سنوات ، واستعرض النائب طارق رضوان، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، جهود الدولة المصرية فى التصدى للهجرة غير الشرعية والقضاء عليها، وما تبذله الدولة فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى، من جهود كبيرة لتحقيق تنمية شاملة ومستدامة والنهوض بالاقتصاد، وإقامة مشروعات قومية وتنموية كبرى، وخلق فرص عمل للشباب، بالإضافة إلى المبادرة الرئاسية لتطوير الريف المصري “حياة كريمة”، التى تستهدف إحداث طفرة ونقلة تنموية كبيرة فى القرى .

 وشدد “رضوان” على ضرورة تأهيل المهاجرين ليندمجوا مع التركيبة المجتمعية في مصر، وأكد أن أعداد المهاجرين الشرعيين وغير الشرعيين ما يقرب من 6.3 مليون مهاجر أو يزيد قليلا، ولكنه لا يصل للأعداد التي يتم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي تزعم ان العدد يصل إلى ما يقرب من 20 مليون، وأكد “رضوان” أن مصر تعامل اللاجئين أفضل معاملة وتحترمهم، وتساعدهم على الانخراط فى المجتمع ، وشهد الاجتماع استعراض النائب طارق رضوان، رئيس اللجنة، للجهود التي قامت بها الدولة المصرية للحد من الهجرة غير الشرعية من خلال توفير فرص عمل وإنشاء مشروعات تنموية لخلق مجتمعات عمرانية جديدة وإنشاء 16 مدينة جديدة لاستيعاب الشباب والزيادة السكانية وخلق فرص عمل جديدة.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.