شبكة شايفك: هداية ملاك.. بطلة مصرية تخطف الأضواء في طوكيو



حسمت اللجنة الأولمبية المصرية الجدل بشأن من سيرفع علم مصر في حفل افتتاح أولمبياد طوكيو يوم 23 يوليو الجاري، حيث تم اختيار هداية ملاك، بطلة التايكوندو الحاصلة على برونزية أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، بمشاركة زميلها علاء أبوالقاسم، بطل السلاح الحاصل على فضية أولمبياد لندن 2016.

وقبل سفرها إلى اليابان، لم تعلن البعثة المصرية عن اسم من سيرفع علم مصر، وزادت التكهنات حول الأمر بعد أن أصبح غياب نجم كرة القدم محمد صلاح عن البعثة المصرية واقعاً، وانحصرت خيارات اللجنة الأولمبية المصرية بين بطلة التايكوندو هداية ملاك واللاعب علاء قاسم وبطلة الريشة الطائرة هادية حسني.

كواليس الاختيار

وكشف المهندس هشام حطب، رئيس اللجنة الأولمبية المصرية، رئيس بعثة مصر في طوكيو، عن كواليس اختيار هادية ملاك لرفع العلم، وقال إنه كان هناك اتجاه قوي داخل اللجنة لاختيار إحدى البطلات المصريات لهذه المهمة لعدة أسباب.

وأضاف في حديث خاص لموقع “سكاي نيوز عربية” أن اللجنة الأولمبية المصرية اختارت الثنائي “هادية وعلاء” بعد عدة مشاورات بهدف تحفيز اللاعبين واللاعبات على بذل أقصى جهد لإنجاز بطولات، حيث أن أبرز أسباب الاختيار هو حصول اللاعبين على ميداليات أولمبية سابقة.

ولفت حطب إلى أن التوافق على اختيار “لاعبة” لرفع علم مصر، يرجع أيضا إلى أنها ستكون سابقة أولى لمصر، ورسالة عن دعم المرأة ومساندتها في البطولات العالمية والمحافل الدولية.

بطولات هداية ملاك

وتعد هداية ملاك أول لاعبة عربية وأفريقية تتأهل إلى أولمبياد 2016، كما تأهلت إلى أولمبياد طوكيو بعد فوز صعب على منافستها الكينية خلال نصف نهائي التصفيات الأفريقية بالمغرب.

وحققت هداية الكثير من البطولات تخطت الـ25 ميدالية متنوعة منها ميداليتان في الألعاب الأفريقية، وذهبيات في الجائزة الكبرى، والبطولات الدولية المفتوحة، وفضية التضامن الإسلامي، وبرونزية دورة ألعاب البحر المتوسط، وكذلك البطولات الأفريقية.

تأييد أصحاب البطولات

وقال الإعلامي والمعلق الرياضي أشرف محمود، إنه يثمن ترشيح الأبطال الحاصلين على ميداليات أولمبية لرفع العلم في الافتتاح لأن لهم مكانة رياضية وشهرة عالمية، وتتجه إليهم أنظار المشاركين والجمهور.

وأضاف محمود في حديث خاص لموقع “سكاي نيوز عربية”، إنه سعيد باختيار بطلة التايكوندو الأولمبية هداية ملاك واللاعب علاء قاسم، لهذه المهمة، تقديرا لأدائهما البطولى في التصفيات المؤهلة للأولمبياد ولفت أنظار العالم لها في أولمبياد ريو دي جانيرو الماضية.

ومن المنتظر أن يحصد لاعبون ولاعبات من مصر ميداليات أولمبية بطوكيو، أبرزهم فريدة عثمان في السباحة، وعزمي محيلبة في الرماية، ومحمد إبراهيم في المصارعة، وأحمد الجندي فى الخماسي الحديث.

غياب المعايير

ونوهت مصادر تحدثت إلى “سكاي نيوز عربية” بأن اختيار من يرفع علم مصر أمر معنوي وتنظيمي ولا يوجد في قوانين اللجنة الأولمبية المصرية ضوابط محددة بشأن معايير الاختيار أو مواصفات من يؤدي هذه المهم.

وأضافت المصادر أن الاختيار في الدورات السابقة تم لأسباب متنوعة، فبينهم من كان حاصلا على ميدالية أولمبية أو من أصحاب الإنجازات العالمية أو الأكبر سنا تقديرا له أو الأصغر سنا لدعمه، أو أحد المرشحين للحصول على ميداليات أولمبية.

تاريخ رفع علم مصر

ولم تسجل مشاركات مصر في الأولمبياد اختيار لاعبة لرفع علم بلدها في طابور العرض.

وكان لاعب كرة اليد أحمد الأحمر آخر من رفع علم مصر بالأولمبياد الأخيرة في ريو دي جانبيرو 2016، فيما رفعه لأول مرة أحمد حسنين باشا بطل السلاح – أولمبياد لندن 1912.

وتم اختيار بطل الجودو هشام مصباح – لندن 2012، وبطل المصارعة كرم جبر – بكين 2008 لرفع العلم، نظرا لحصولهما على ميداليات في أولمبياد سابقة.

ورفع محمد خورشيد بطل الرماية علم مصر في دورتي برشلونة 1992 وسول 1988.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك