شبكة شايفك :«مستغلوا الأعياد».. «الصحة»: ضبط وإعدام 252 طنا من اللحوم والأغذية الفاسدة

كشفت وزارة الصحة والسكان عن ضبط وإعدام 252 طنًا و119 كيلوجرامًا من الأغذية المتنوعة واللحوم بالإضافة إلى 1979 لترًا من العصائر والمياه المعبأة لعدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، وذلك خلال عدة حملات تفتيشية شنتها الإدارة العامة للرقابة على الأغذية على المنشأت الغذائية بجميع محافظات الجمهورية.

– الرئيس مهنئًا المصريين بعيد الأضحى: يؤصل للفداء والتضحية والإيثار والمحبة

وأوضح “خالد مجاهد” المستشار الاعلامي لوزارة الصحة أنه  تم المرور على 3557 منشأة غذائية بجميع محافظات الجمهورية للتأكد من استيفائها للاشتراطات الصحية العامة والخاصة الواجب توافرها، مشيرًا إلى أنه تم تحرير 3262 محضرًا حيال المخالفات التي تم رصدها، بالإضافة إلى إغلاق 688 منشأة غذائية تدار بدون تراخيص، كما تم سحب 4697  عينة أغذية متنوعة وإرسالها للتحليل بمعرفة المعامل المركزية والإقليمية التابعة للوزارة للوقوف على مدى صلاحياتها للاستهلاك الآدمي.

 

وذكر “مجاهد” أن خطة التأمين الطبي لاحتفالات عيد الأضحى المبارك تشمل أيضًا تكثيف المرور على الأسواق ومنافذ بيع اللحوم المصنعة، والمجمدة، ومحلات الجزارة، وشوادر اللحوم، والمجازر، بالتنسيق مع الطب البيطري،  والتأكد من مدى استيفائها للاشتراطات الصحية، وعرض اللحوم بطريقة صحية وسليمة ومراقبه نقل اللحوم في سيارات مستوفية للاشتراطات الصحية، مشددًا على ضرورة التزام جميع المنشآت الغذائية باتخاذ الإجراءات الوقائية والاحترازية، في ظل مواجهة الدولة لفيروس كورونا المستجد.

 

وأكد “مجاهد” تشديد الرقابة على العاملين بمحلات بيع اللحوم والطيور المذبوحة والمجمدة وعلى منافذ بيع اللحوم المصنعة والمجمدة ومحلات الجزارة، والتأكد من استيفاءهم للاشتراطات الصحية والتزامهم بالممارسات الصحية أثناء تداول الأغذية والتأكد من حصولهم على شهادات صحية تثبت خلوهم من الأمراض المعدية، والتزامهم بالإجراءات الوقائية، بالإضافة إلى تكثيف الرقابة على الفنادق والمطاعم التي تقدم الوجبات خلال أيام العيد.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك