شبكة شايفك :وزير التعليم العالي: الوزارة تدعم أبحاث الأورام

» المتينى: طريقة العلاج فى المستقبل القريب ذاتية

افتتح أ.د.خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى وأ.د.محمود المتينى رئيس جامعة عين شمس، المؤتمر الدولى العاشر لأورام الجهاز الهضمى والكبد والمسالك البولية والذى تنظمه جامعة عين شمس بالتعاون مع الجمعية الدولية للأورام على مدار يومى 15، 16 يوليو، برئاسة أ.د.هشام الغزالى أستاذ علاج الأورام ورئيس مركز الأبحاث بكلية طب عين شمس ورئيس الجمعية الدولية للأورام، وذلك بحضور أ.د.أيمن صالح نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، أ.د.وائل ماجد رئيس قسم المسالك البوليه بمستشفيات جامعه عين شمس وأ.د.أحمد سعفان رئيس قسم المسالك البوليه بمستشفى عين شمس  التخصصي ونائبه أ.د. ايناس عبد الحميد استاذ الاورام وعضو مجلس النواب و لفيف من أساتذة الجامعات المصرية وبمشاركة المتخصصين من معظم دول العالم. 

أكد أ.د. خالد عبد الغفار أن وزارة التعليم العالى والبحث العلمى تدعم مجال أبحاث الأورام لخدمة المريض المصرى سواء فى مجال الجراحة والعلاج والكشف المبكر.

و أشاد الوزير بجهود العلماء المشاركين في مجال طب الأورام والجراحة في هذا المؤتمر فى نشر العلم، ودفع البحث العلمي ضد أمراض الجهاز الهضمي والمسالك البولية إلى الأمام، مشيرًا إلى التطورات التي شهدها علاج أورام الكبد والكلى خلال العشر سنوات الماضية، ومنها: إنشاء شبكة علمية من العلماء المتخصصين حول العالم،  تحسين مهارات ومعرفة الباحثين من الشباب، بالإضافة إلى رعاية المرضى ونتائج العلاج.

أكد أ.د. محمود المتينى رئيس جامعة عين شمس  أن المؤتمر أصبح منصة لأورام الجهاز الهضمى والكبد والمسالك البولية والأشعة التداخلية تجمع المتخصصين من معظم دول العالم .

وأضاف أنه فى ظل التطورات المذهلة التى يشهدها المجال الطبى كل يوم ، من ظهور للتقنيات المختلفة ودخول طرق معالجة البيانات والذكاء الاصطناعى أصبح من الضرورى التعاون بين التخصصات الطبية المختلفة والتكاتف بين كافة دول العالم ، وهو ما يميز هذا المؤتمر الذي يجمع المتخصصين فى مجالات طبية عدة من مصر والدول الأوربية ( المانيا – فرنسا – انجلترا ) والولايات المتحدة الامريكية وبعض دول الشرق الاوسط والدول العربية وذلك فى إطار تبادل الرؤى والخبرات للوصول لأفضل علاج لمريض أورام الكبد أو الكلى أو المسالك البولية.

واوضح أ.د. محمود المتنيى أن العلاجات أصبحت متغيرة وأكثر تطورًا ، فشهدنا دخول أنواع علاجات جديدة كالعلاج المناعى ،  والعلاج باستخدام البصمة الجينية لكل مريض مما سيجعل طريقة العلاج فى المستقبل القريب ذاتية تخصص للشخص بعينه وهو ما يطلق عليه ( الطب الشخصى ) .

وشدد أ.د. محمود المتنيى على أهمية التشخيص المبكر لافتا الى أن التأمين الصحى الشامل الذى توفره الدولة المصرية سيوفر تغطية صحية  أفضل للمواطن المصرى. 

جدير بالذكر أن المؤتمر الذى يقام تحت رعاية أ.د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى ، أ.د. هالة زايد وزير الصحة والسكان، أ.د محمود المتينى رئيس جامعة عين شمس، أ.د. اشرف عمر عميد كلية الطب جامعة عين شمس ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية العام يناقش أكثر من ٢٠٠ ورقة علمية في ١٠ محاور مختلفة من بينها علاج وجراحة الأورام وجراحات أورام المسالك البولية والأشعة، والعلاج الاشعاعى، والبحث العلمى، والذكاء الاصطناعى والمعلوماتية الحيوية والتحاليل والفحوصات الجينية. 
 ، كما يحتوى على أكثر من ١٠ ورش عمل للجراحة والاشعة التداخلية وزراعة الأنسجة بالتعاون مع مركز أبحاث طب عين شمس وجامعة عين شمس.

أوضح أ.د. هشام الغزالى أستاذ علاج الأورام ورئيس مركز الأبحاث بكلية طب عين شمس ورئيس الجمعية الدولية للأورام أنه لأول مرة هذا العام سيتم مناقشة استخدام الذكاء الاصطناعى وتوفير المعلومات الدقيقة مما يؤدى الى استنباط رؤى جديدة تتجاوز قدرات العين والعقل البشرى في التشخيص الباثولوجى، وتحديد اوسع للخطة العلاجية مما يؤدى الى نتائج أفضل بتكلفة اقل.

كما سيكشف المؤتمر هذا العام عن ٥ أدوية جديدة لعلاج الأورام الكبد والبروستاتا والمثانة والثدى باستخدام العلاج التفصيلى والمناعى.

وقال الدكتور أسامة حته أستاذ الاشعة التداخلية كلية طب عين شمس انه سيتم مناقشة الأشعة التداخلية ودورها المحورى والأساسى في علاج أورام الكبد والجهاز الهضمى والمسالك البولية باستعمال كثير من التقنيات مثل الكى بالتردد الحرارى والكى بالميكروويف.

ومن جانبه قال الدكتور طارق عثمان أستاذ جراحة المسالك البولية بكلية طب جامعة عين شمس أن مؤتمر هذا العام يناقش على نطاق واسع الكشف المبكر لأورام البروستاتا والمثانة بعد التطورات الحديثة في هذا المجال وبحضور ٣٠ خبير عالمى متخصص.

وأضاف الدكتور وحيد يسرى أستاذ جراحة الأورام بالمعهد القومى للأورام بأن المؤتمر سوف يناقش أيضا أورام البنكرياس، والغشاء البروتوني، والقولون، والمستقيم، والجديد في علاجها.

كما يشمل الجزء الثانى من المؤتمر محاضرات ودورة تدريبية عن أورام الغشاء البروتوني الناتج عن المعدة ومجموعة من الأورام نادرة الحدوث، كما سيتم عرض الخبرة المصرية في هذا المجال لمدة ١٢ عاما حول سرطان المبيض والقولون والرحم والانسجة الرخوة وبعض أنواع السرطان النادرة الأخرى والتي تم علاجها على مر السنوات 

أما الجزء الثالث من المؤتمر سوف يركز على تخصص علاج اورام القولون والمستقيم، وجراحات المناظير وجراحات الانسان الألى واستخدامها في علاج تلك الأورام بطرق حديثة من خلال الفتحات الطبيعية للاستئصال الموضعى لسرطان القولون. 

جدير بالذكر أن المؤتمر الدولى العاشر لأورام الجهاز الهضمى والكبد والمسالك البولية سيعد من أكبر مؤتمرات الأورام حضورا هذا العام ، حيث سيشهد مشاركات من خلال تقنية الفيديو كونفرانس من أكثر من ٦٠ دولة على مستوى العالم ، حيث يشارك في المؤتمر ١٠ جمعيات دولية ، بالإضافة إلى ١٠٠ عالم أجنبي وإقليمى ، على رأسهم أكبر جراحى البنكرياس في العالم فاركوس بوشلر أستاذ جراحة أورام البنكرياس بجامعة بدلبرج بألمانيا، والبروفيسور هاينز أستاذ أساتذة العلاج الاشعاعى في العالم، وتيرى دوبير أستاذ الاشعة التداخلية بجامعة يوستاف روسيه بفرنسا.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك