معدلات الطلب على السفر في أبريل بين التعافي المحلي والركود العالمي

أشار الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) إلى تحسن معدلات الطلب المحلي على السفر خلال شهر أبريل لعام 2021 بالمقارنة مع الشهر السابق، بالرغم من أنها أدنى من مستوياتها المسجلة قبل بدء الأزمة الصحية العالمية. ومن جانب آخر، لا يزال تعافي الطلب العالمي على السفر بطيئاً جراء القيود الحكومية المفروضة على أنشطة السفر.

نظراً للاضطراب الذي تعرّضت له مقارنات النتائج الشهرية بين عامي 2021 و2020 نتيجة التأثيرات الاستثنائية لأزمة كوفيد-19، وما لم يذكر خلاف ذلك، ترجع جميع المقارنات إلى أبريل 2019، حيث كانت مستويات الطلب ضمن نطاقها الاعتيادي.
 بالمقارنة مع أبريل 2019، شهد إجمالي الطلب على السفر الجوي في أبريل 2021 انخفاضاً بنسبة 65.4% (ويُقاس بإيرادات الركاب لكل كيلومتر). وتُمثل هذه النسبة تحسناً واضحاً عن معدل التراجع بنسبة 66.9% في مارس 2021 بالمقارنة مع مارس 2019، ويُعزى هذا التحسن في الأداء إلى المكاسب التي حققتها الأسواق المحلية.
   تراجع الطلب العالمي على السفر في أبريل بنسبة 87.3% قياساً بشهر أبريل 2019، فيما يشكل تحسناً طفيفاً عن الانخفاض المسجّل في مارس 2021 بنسبة 87.8% قياساً بما كان عليه قبل عامين.

   انخفض إجمالي الطلب المحلي بنسبة 25.7% مقارنة بمستوياته المسجلة قبل الأزمة الصحية (أبريل 2019)، وتحسّن بشكل كبير خلال مارس 2021 عندما تراجعت حركة السفر المحلية بنسبة 31.6% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019. وباستثناء البرازيل والهند، أظهرت جميع الأسواق تحسّناً مقارنة بشهر مارس 2021، مع تسجيل الصين وروسيا لمعدلات نمو في حركة السفر بالمقارنة مع المستويات المسجلة قبل أزمة كوفيد-19.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال ويلي والش، مدير عام الاتحاد الدولي للنقل الجوي: “يُمثل التعافي القوي والمتواصل في الأسواق المحلية مؤشراً على رغبة الناس بالاستفادة من الفرص المتاحة للطيران عندما يُمنحون الحرية للقيام بذلك. ولسوء الحظ، لا تزال معظم الأسواق الدولية تفتقد لهذا النوع من الحرية في الوقت الراهن. إلا أننا نتوقع أن الأسواق ستشهد تعافياً مماثلاً في الطلب بمجرد تحررها من القيود المفروضة”.

اقرأ أيضا| معلومات لا تعرفها عن جواز سفر إياتا الإلكتروني

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك