شبكة شايفك : للمرة الأولى في البحرين.. «المستشفى العسكري» يعالج القرحة الثاقبة للأورطي باستخدام تقنية القسطرة 


للمرة الأولى في مملكة البحرين تمكن فريق طبي بالمستشفى العسكري برئاسة العقيد طبيب ظافر محمد كمال استشاري أول جراحة الأوعية الدموية والعلاج بالقسطرة من علاج القرحة الثاقبة للأورطي «Perforated Aortic Ulcer» باستخدام تقنية العلاج التداخلي «القسطرة» عن طريق وضع دعامة شريانية.

حيث تعتبر القرحة الثاقبة للأورطي من الحالات النادرة والخطيرة في نفس الوقت، وهي عبارة عن نتوء في جزء من جدار الشريان الأورطي وهو الشريان الرئيسي في جسم الانسان حيث يكون السبب وجود ضعف في جدار الشريان في ذلك الموقع بسبب التكلسات الزائدة، مما يتسبب في انتفاخ ذلك الجزء من جدار الشريان الى الخارج وقد يؤدي ذلك الى إنفجاره فيتسرب الدم الى خارج الشريان و يؤدي ذلك الى نزيف حاد يفضي في معظم الحالات الى الوفاة. لذا فإنه من الضروري أن يتم تشخيص مثل هذه الحالات وعلاجها قبل حدوث أية مضاعفات لا تحمد عقباها، حيث أنه في السابق كان يتم علاج هذه الحالات بإجراء عملية جراحية كبيرة للشريان الأورطي الصدري مما قد تسبب بعض المضاعفات البليغة.

وكان المريض م.ع.أ، ٧١ عاماً يراجع عيادة الأوعية الدموية بالمستشفى العسكري كمتابعة لعلاج مرض آخر عندما أظهرت صور الأشعة المقطعية للأورطي الصدري وجود القرحة الثاقبة. وقد أُخْبر المريض بالحالة و احتمالات المضاعفات و طرق العلاج، وتمت معالجته من خلال أحدث الوسائل الآمنة وهي العلاج بالقسطرة ، حيث يُغَطى الجزء الموجودة فيه القرحة الثاقبة من الداخل بدعامة خاصة بحيث يعود جدار الأورطي الى شكله الطبيعي.

وقد تمت القسطرة بنجاح تام وبدون اي مضاعفات تذكر، وبعدها خرج المريض من المستشفى وقد تماثل للشفاء بشكل كلي. وفي هذا السياق يتقدم العقيد طبيب ظافر كمال بالشكر الجزيل الى سعادة اللواء بروفيسور الشيخ خالد بن علي آل خليفة قائد الخدمات الطبية الملكية على دعمه المستمر واللامحدود لجعل مثل هذه العمليات الحديثة ممكنة ومتوفرة لخدمة المرضى .

قد يعجبك ايضا
التخطي إلى شريط الأدوات