بعد إقبال كبير.. معرض أخبار اليوم العقاري الأول يختتم فعالياته اليوم 

يختتم معرض “أخبار اليوم” العقاري فعالياته، اليوم، وسط  مطالبة من المطورين والشركات العقارية المشاركة بتكراره مجددًا بعد النجاح الكبير الذي حققه وتحقيقها مستهدفاتها البيعية، بجانب إشادة من الجمهور بحسن التنظيم وجدية العروض المقدمة وتنوعها وتميزها، وتطبيق الإجراءات الاحترازية الكاملة من الحفاظ علي مسافات التباعد الآمنة وارتداء الأقنعة الطبية وقياس درجة الحرارة للزائرين للتأكد من سلامة الجميع.

وقال الكاتب الصحفي أحمد جلال، رئيس مجلس إدارة مؤسسة “أخبار اليوم”،  إن اليوم يمثل آخر فرصة للمستثمرين والباحثين عن وحدات عقارية بعروض مميزة وحصرية، مؤكدًا أن النجاح الذي حققه المعرض يجعلها تقدم المزيد من المعارض لخدمة القطاع العقاري، الذي  يساهم بحوالي 18% بالناتج المحلي الإجمالي ويوفر ملايين فرص العمل للمواطنين المصريين، كما يعتبر محركًا لنحو ١٠٠ صناعة أخرى ترتبط به بشكل مباشر وغير مباشر.

وأوضح أن الحضور الكبير الذي سجله المعرض في دورته الأولى دليل على قوة السوق العقارية المحلية، ويثبت أن الطلب فيها حقيقي وقوى وقادر على تجاوز الأزمات.

واضاف  أن عدد السكان الكبير بمصر الذي يتجاوز 100 مليون نسمة وعدد الزيجات السنوية الذي لا يقل عن 600 ألف حالة زواج سنويً يجعل الطلب على الوحدات العقارية السكنية مستمر دون توقف، ويزيد كذلك من أهمية المعارض العقارية التي تضبط عملية الطلب، وتعطي ثقة وثقلًا عند المشترى أو المُقدِم على شراء الوحدات.

 

ولقت جلال إلى أن إجمالي مساحة المدن الجديدة، التي تم إضافتها للمعمور المصري، ويتم العمل في تنميتها على مستوى الجمهورية تعادل 7.5% من إجمالي مساحة الجمهورية، بما يعني نجاح  الدولة المصرية تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال الـ6 سنوات الماضية مضاعفة المعمور المصري من 7% إلى 14.5% يتم تنميتها حالياً، وهو الهدف القومي الأول لمصر، وأحد مخرجات المخطط الإستراتيجي القومي للتنمية العمرانية “مصر 2052″، مؤكدًا أن مساحة المعمور التي تم إضافتها خلال 7 سنوات توازي مساحة المعمور في مصر منذ نشأتها وهو أمر يدعو للفخر ويؤكد أن المصريين يسيرون على ركب أجدادهم القدماء الذين كانوا أول بناة التاريخ

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل ...
التخطي إلى شريط الأدوات