شبكة شايفك : «عشان هذا العلم» تتحول «تريند».. ناصر بن حمد يلهم المواطنين وكبار المسؤولين يتفاعلون مع المبادرة


أطلق سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، مقولة (#عشانهذاالعلم) لتتحول إلى (تريند) في البحرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام المختلفة، وشكلت دافعاً رئيسياً للاعبي منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم لتقديم أفضل العروض والمستويات في المواجهة الماضية أمام كمبوديا، والتي فاز فيها الأحمر 8/0 في التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قائد الحركة الشبابية والرياضية أصبح النموذج الملهم للرياضيين والشباب بفضل دعمه المستمر لهذا القطاع، خصوصاً كرة القدم البحرينية، وسط مؤازرة مستمرة من سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية.

عبارة (#عشانهذاالعلم) أصبحت أيقونة ومقولة يرددها كل صغير وكبير في المملكة لتشكل مصدر إلهام لتعزيز الانتماء والولاء للوطن في مختلف الميادين ورفع اسم المملكة عالياً، وها هو سموه يبث قيم الولاء والتضحية لدى لاعبي منتخبنا الوطني ليغرس فيهم الطاقة والحماس والدافع لتقديم أفضل ما لديهم للدفاع عن سمعة كرة القدم البحرينية، والتأكيد على أهمية العلم باعتباره رمز للوطن وتجسيد للعزة والأصالة والفداء، ليس في الرياضة وحسب؛ وإنما في سائر المجالات مستدلا على ذلك بتضحيات جنود المملكة في ساحات الشرف والقتال من أجل عزة وطنهم والدفاع عن قضايا أمتهم العادلة.

(#عشانهذا العلم) أغرقت مواقع التواصل الاجتماعي بصور عدد كبير من الوزراء وكبار المسؤولين والمواطنين الذين بادروا بوضع علم البلاد فوق أكتفاهم أو فوق صدورهم في تعبير وطني صادق عن حبهم وانتمائهم لوطنهم ودعمهم لمنتخب بلادهم، استجابة لمبادرة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الذي كان ولا يزال قدوة لكل أبناء الوطن في التضحية والنضال والدفاع عن الوطن، ومثال بارز في التميز الرياضي بفضل إنجازاته المتعددة والداعم الأكبر للاعبي منتخبنا الوطني لكرة القدم الذي يستلهمون من سموه القوة والعزيمة والإصرار.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل ...
التخطي إلى شريط الأدوات