شبكة شايفك : وزير الخارجية يستقبل الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية


استقبل سعادة الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، وزير الخارجية رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري لمجلس التعاون، بمقر الوزارة اليوم الثلاثاء 1 يونيو 2021م، معالي الدكتور نايف بن فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والوفد المرافق بمناسبة زيارته لمملكة البحرين.

وفي بداية اللقاء، رحب سعادة وزير الخارجية بمعالي الأمين العام لمجلس التعاون، مشيدًا بالجهود الحثيثة التي يبذلها معاليه لتعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك ودفع مجالات التعاون المشترك نحو أهدافها السامية، تحقيقًا لتطلعات أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس لمزيد من التعاون والتكامل الخليجي في مختلف المجالات، وتأكيدًا للروابط والوشائج التي تجمع دول وشعوب مجلس التعاون.

وأكد سعادة وزير الخارجية أن التوجيهات السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى رئيس الدورة الحالية للمجلس الأعلى لمجلس التعاون، حفظه الله ورعاه، والمتابعة المستمرة من الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس الوزراء، حفظه الله، تقضي ببذل كافة الجهود ومواصلة العمل على دفع مسيرة العمل الخليجي المشترك نحو آفاق أرحب، وتحقيق مزيد من الإنجازات والمكتسبات لصالح مواطني دول المجلس، وتعزيز التضامن والتعاون الخليجي في كافة المجالات.

وأشاد سعادة وزير الخارجية بما تحققه اجتماعات المجالس واللجان الوزارية المتخصصة من نتائج طيبة ومهمة لتنفيذ قرارات المجلس الأعلى والمجلس الوزاري الموقر، وتعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك، منوهًا بالجهود المخلصة التي تقوم بها الأمانة العامة بقيادة معالي الأمين العام، والمساعي التي تبذلها لتوطيد علاقات التعاون المشترك بين دول مجلس التعاون مع مختلف دول العالم، وتعزيز مكانة المجلس إقليميًا ودوليًا.

من جانبه، أعرب معالي الدكتور نايف بن فلاح الحجرف عن تقديره للحرص والاهتمام الملموس الذي تبديه مملكة البحرين، باعتبارها دولة الرئاسة الحالية لمجلس التعاون، لدفع مسيرة التعاون الخليجي المشترك لتحقيق تطلعات أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس، حفظهم الله ورعاهم، في مزيد من التواصل والترابط والتضامن بين الدول الأعضاء، والدفع بمسيرة التعاون الخليجي المشترك في مختلف المجالات، معربا معاليه عن تمنياته لمملكة البحرين، بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى، حفظه الله ورعاه، بدوام الرفعة والتقدم والازدهار.

وجرى خلال اللقاء التحضير لاجتماع المجلس الوزاري الموقر الذي سيعقد في مقر الأمانة العامة بمدينة الرياض بتاريخ 16 يونيو 2021م، والتباحث في عدد من الموضوعات المتعلقة بتعزيز مسيرة التعاون الخليجي المشترك لكل ما من شأنه دفع مسيرة العمل الخليجي نحو أهدافها السامية.

حضر اللقاء، سعادة الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية، وسعادة السيد عبدالعزيز محمد العيد، رئيس قطاع شؤون مجلس التعاون. وحضره من جانب الأمانة العامة سعادة السيد أيمن عبدالله المهنا، مستشار الأمين العام والمشرف العام على شؤون المراسم، والسيد طارق الفاضل، مدير إدارة التنسيق والمتابعة بالأمانة العامة لمجلس التعاون.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل ...
التخطي إلى شريط الأدوات