جراج ماسبيرو «الركنة» الأخيرة.. مدير المشروع: جراج سطحي بديل خلال أيام

أثار قرار إخلاء مبنى الجراج المتعدد بماسبيرو غضب العاملين بمبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون، بعد إعلان الهيئة الوطنية للإعلام فى منشور داخلى أنه سيتم إيقاف الجراج والإشتراكات الخاصة به بداية من اليوم 1/6/20210.

وأكد عدد من العاملين بالمبنى تضررهم من هذا القرار، خاصة أنه لم يتم إبلاغهم بوجود بدائل، حيث قالت إحدى العاملات بالمبنى «فيه آلاف السيارات لن تجد جراجا لوضع السيارات به، وأن إصدار هذا القرار بهذه السرعة ودون سابق إنذار سوف يكون له آثار وخيمة، وسيتسبب فى ازدحام ميدان عبدالمنعم رياض والشوارع الجانبية حول المبنى، وتابع آخر: «للأسف مافيش أماكن لانتظار السيارات فيها، والوضع صعب سواء للموظفين وبالأخص للمذيعين المرتبطين ببرامج مباشر «على الهوا»، وهو ما اضطرنا للبحث عن أماكن بالشوارع المجاورة مما أدى إلى استغلال الوضع من جراجات العمارات المجاورة وبندفع الساعة بـ20 جنيها.

اقرأ أيضا| تطوير العشوائيات: «جراج ماسبيرو سيتم تطويره خلال الفترة المقبلة».. فيديو

وحول أهمية المشروع لمواكبة تطوير منطقة ماسبيرو, يقول المهندس محمد الغمراوى رئيس جهاز تطوير منطقة مثلث ماسبيرو، أنه جار توفير قطعة أرض بديلة لتكون جراجا سطحيا مؤقتا، لركن السيارات بها، وهذه الأرض ستكون داخل حيز المشروع، ولا تبعد كثيراً عن مبنى ماسبيرو، أما السيارات الخردة ستقوم الهيئة الوطنية للإعلام بالتصرف فيها ونقلها لمخارن تابعة للهيئة، وطمأن مدير المشروع العاملين بالمبنى بأن هدم المبني لا يعنى إلغاءه وإنما المقرر بناء جراج آخر بديل ولكن بشكل سفلى «تحت الأرض» بنفس المساحة وبنفس السعة التى كان يتحملها الجراج العلوى المقرر هدمه.

وتابع الغمراوى أن الجراج سيكون 3 طوابق فقط تحت الأرض ولكن على مساحة أكبر، بحيث يتم استغلال المسطح الخاص به في عمل مساحات خضراء تتماشي مع خطة التطوير الخاصة بالمنطقة والمشروع .

وفيما يخص المدة الزمنية الخاصة بتنفيذ الجراج السفلي الجديد، كشف الغمراوى أنه تم مخاطبة الهيئة بإخلاء الجراج ، وأن الهيئة ستتولي أيضاً عملية الهدم، بحيث تقوم بالإزالة والتكسير وتسليم قطعة الأرض «فارغة»، موضحاً أن الهدم لن يستعرق أكثر من شهرين، وأن تسليمها متوقف على موعد بدء الهيئة لعملية الهدم، وأنه فور تسليم  الأرض لإدارة مشروع مثلث ماسبيرو، سيتم البدء في تنفيذ الجراج السفلى، مؤكدًا أن إنشاءه سوف يستغرق من عام إلى عام ونصف وذلك لأنه سيتم تنفيذه على مسطح كبير ويحتاج إلى تجهيزات هندسية وإنشائية مختلفة تحتاج لوقت للانتهاء منها.

يُشار إلى أن جراج ماسبيرو متعدد الطوابق مكون من 8 أدوار مزدوجة يخدم أبناء ماسبيرو وضيوف البرامج والمذيعين والسيارات الخاصة بالمبنى وتم إنشاؤه منذ أكثر من 30 عامًا. وكانت لجنة السلامة والصحة المهنية داخل مبنى ماسبيرو، قد وافقت على تسليم جراج التليفزيون لإحدى الشركات التي تتولى إنشاءات في مشروع قومي لتطوير مثلث ماسبيرو, مع اتخاذ قرار بنقل سيارات القطاعات، إلى بعض الأماكن منها جراج البالون والمقطم والهرم، إلى جانب استغلال مساحة أرض خالية حالياً خلف مبنى ماسبيرو، بالاتفاق مع شركات الإنشاءات في المشروع لفترة مؤقتة.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل ...
التخطي إلى شريط الأدوات