صاروخ من غزة يقتل شخصين بمدينة اللد الإسرائيلية



قتل رجل وفتاة أثناء وجودهما داخل سيارة أصابها صاروخ أطلق من قطاع غزة على مدينة اللد الإسرائيلية، الأربعاء، حسبما أعلنت الشرطة.

وقالت الشرطة إن الفتاة التي لم يكشف عمرها فارقت الحياة على الفور، في حين أن الرجل الأربعيني أُعلنت وفاته لاحقا في المستشفى، بالمدينة الواقعة على ضواحي تل أبيب.

وبذلك، يرتفع عدد القتلى في إسرائيل من جراء القصف الصاروخي الذي تشنه منذ مساء الاثنين فصائل مسلحة انطلاقا من غزة، إلى 5.

وليل الثلاثاء واصلت إسرائيل قصفها لغزة، فدمرت مبنى من عدة طوابق بالقطاع ومقرات تابعة لحماس، فيما أعلنت الحركة أنها أطلقت نحو 200 صاروخ باتجاه المدن الإسرائيلية.

وفي الساعات الأولى من صباح الأربعاء، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو حال الطوارئ في مدينة اللد، التي تحولت بحسب الشرطة في الساعات الأخيرة إلى مسرح لـ”أعمال شغب”.

وقال نتانياهو في بيان نشره مكتبه إنه أعطى الضوء الأخضر لإعلان حال الطوارئ في اللد، في وقت تحدثت به الشرطة عن “أعمال شغب” ترتكبها “الأقلية العربية المحلية” غداة مقتل عربي إسرائيلي في هذه المدينة.

كما سجلت أعمال عنف في مناطق أخرى، مثل عكا ووادي عارة (شمال) وجسر الزرقاء قرب حيفا، حيث اعتقل 8 أشخاص حسب الشرطة.

وبدأت التظاهرات والاضطرابات والاشتباكات في مدن عربية إسرائيلية، في أعقاب الاشتباكات في القدس الشرقية خلال الأيام الأخيرة، وبخاصة في باحة الحرم القدسي.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل ...
التخطي إلى شريط الأدوات