القصبي: الخطوط الحمراء للرئيس السيسي ليست كلمة بل قاعدة شعبية تقف خلفه

عقدت لجنة التضامن بمجلس النواب برئاسة الدكتور عبد الهادى القصبى اجتماعا بالتعاون مع لجنة الشئون الاقتصادية بشأن اتفاقية دولية بين مصر وبنك التنمية الأفريقى وهى منحة تقدر بنصف مليون دولار  بحضور ممثل وزارة الخارجية السفير محمد حمزواي نائب مساعد وزير الخارجية وإيهاب يسري مدير عام التمويل بوزارة التعاون الدولي ودعاء عرابي كبير اقتصادي بالتمويل الدولي وميار الألفي باحث اقتصادي والدكتور سهر هشام باحث اقتصادي ومني أمين مستشار وزارة التضامن الاجتماعي وجمال سويلم مستشار قطاع التمويل الدولى ممثل وزارة المالية وكل من مصطفى صلاح وهيثم سيد محمد ممثلي وزارة القوى العاملة حيث هنأ القصبي شعب مصر العظيم بالحدث الفريد الذي استحوذ على عيون العالم وهو موكب المومياوات الملكية في مشهد مهيب يعكس عظمة الدولة المصرية وتاريخها وحضارتها ووجه تحية إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي كشف الستار عن كنوز مصر بصورة رفيعة المستوى.

 

وأوضح أن جلسة اليوم جاءت لمناقشة القرار الجمهوري رقم١١٠ على منحة بين مصر وبنك التنمية الأفريقي بشأن مشروع الإغاثة الإنسانية الطارئة في ظل تفشي وباء كورونا الموقعة بتاريخ 29 وتم استعراض جوانب من الاتفاقية حيث كشف القصبي أن مصر استحوذت على النصيب الأكبر من هذه المنحة بين الدول الأخرى وهذا يعكس ثقه العالم والجهات المانحة في جمهورية مصر العربية فأوضح ممثل وزارة الخارجية أن هناك منحة أخرى بـ٢٥٠ مليون دولار، كما أوضحت ممثلة وزارة التضامن الاجتماعي أنه سيكون  هناك تعاونا بين وزارة التضامن الاجتماعي والقوى العاملة وبنك الطعام لدعم العاملين في القطاع غير الرسمي، مذكرًا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي قد بادر بمنحة شهرية للعمالة غير المنتظمة لدعمها في مواجهة أزمه كورونا فسيتم استخدام تلك المنحة لتوفير الاحتياجات الإنسانية لـ ٣٧ ألف أسرة استعدادًا لشهر رمضان ونشكر وزارة التعاون الدولي لموافقتها على تلك المنحة وتلك المنحة لا ترد بل مساعدة في تلك الظروف الدقيقة، مشيدًا بدور الحكومة المصرية لدورها في مواجهة أزمة كورونا والعبور بمصر لبر الأمان بشكل احترافي وبارع فكان النجاح حليفها ولكن مازال أمامنا تحديات في ظل أن العالم كله يعاني من اجتياح فيروس كورونا مطالبا المصريين بتوخي الأيام القادمة.

 

وأضاف أن مصر دائما تتعاون مع المجتمع الدولي وسبق أن قدمت منح كمساعدات للعديد من الدول في تلك الأزمة، وأشاد بنجاح الدبلوماسية المصرية في المرحلة الأخيرة بالتعاون مع جميع الدول، فمصر لم تكن أبدًا معتدية بل كانت داعمة للسلم والسلام في المنطقة وأطلق تحذيرًا شديد لكل من تسول له نفسه بالاعتداء على حقوق المصريين وقد أعلنها رئيس الجمهورية فأصبح العالم كله يعي الخطوط الحمراء لمصر التي وضعها الرئيس للحفاظ على شعب مصر وحقوقه.

 

وأكد أن الخطوط الحمراء التي قالها السيسي ليست كلمة بل قاعدة شعبية تقف خلف الرئيس صفا واحدا حفاظا على مقدرات الدولة  مشيدًا بالجيش المصري الذي أصبح جيش عظيم ومتطور وقادر على أهبة الاستعداد لصون ممتلكات الشعب المصري.

 

اقرأ أيضا | المنوفية في 24 ساعة | رفع درجة الاستعداد لاستقبال شهر رمضان.. الأبرز

وأضاف القصبي أن ممثلي الوزارات تناولوا كافة جوانب الاتفاقية وسط ترحيب من عدد كبير من النواب لدعم الفئات الاكثر احتياجا مقدمين الشكر للوزارات المختلفه للتنسيق لتلك المنحه ثم رفعت الجلسه بعدما اخذت موافقه علي القرار الجمهوري علي الاتفاق بين مصر وبنك الاتحاد الافريقي واللجنة بصدد رفعها إلى رئيس مجلس النواب لعرضها فى الجلسة العامة.

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك