التعليم: هؤلاء أفسدوا نتيجة امتحان الفصل الدراسي الأول للثانوية العامة

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، إن صورة نتيجة طلاب الثانوية العامة بالألوان تحدد مستوى الطالب بالنسبة لزملائه، واللون الأزرق عادة فى النتيجة هي المجموعة اللى حققت نتائج أفضل وهى نسبة مثلا تمثل 10% و20% في اللون الرمادي وهم أقل تحصيلا.

وأضاف وزير التربية والتعليم، خلال فيديو بثه على صفحته الشخصية على “فيس بوك “أن “عددا كبيرا من طلاب الثانوي العام في الترم الأول تحايلوا على الامتحان وتم غشه ولم يجيب عنه بأنفسهم ومن ثم لم نعتبر نتيجة هذا الامتحان تسمح بتقييمه لذلك قررت الوزارة أن تكون نتائج الطلاب اجتياز وعدم اجتياز ومن أفسد النتيجة هم من سمحوا لأنفسم بالغش وسمحوا للآخرين بالغش”.

وأوضح وزير التربية والتعليم، أنه تم نشر مقررات شهرى أبريل ومايو لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي، وهذه المناهج سوف يسأل عنها الطالب في الامتحان وتم وضعه على موقع الوزارة وصفحته الشخصية، مشددا على أن مواعيد الامتحانات لطلاب الصفين الأول والثانى لم تتغير ومدة الامتحان أما ساعتين أو ساعة ونصف، موضحا أن الجداول التى تم نشرها تؤكد أن الوزارة وضت في اعتبارها حساب وقت الامتحان فى المواد المختلفة، مشيرا إلى أن التقييم النسبى الذى تنفذه الوزارة ينطبق على جميع الطلاب وليس مطلق ومن ثم فالامتحان لو سهل هيكون على الجميع ولو صعب أيضا هيكون على جميع الطلاب ومش عايزين نتكلم كتير عن تناسب عدد الأسئلة مع الوقت والكلام ده كله.

وأشار وزير التربية والتعليم إلى أن السبب فى عقد امتحانات مجمعة لطلاب الصفين الأول والثانى الثانوي هدفه تقليل أيام الحضور، ولو وضعنا كل مادة في يوم مع الإجازات سوف نجد أننا نحتاج الى 15  يوم لذلك جمعنا امتحانات المواد فى 3 أيام كتقييم يتناسب مع ظروف الأيام التي نعيشها الآن.

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك