شبكة شايفك:المارد الازرق السحري .. قصة مسلية قصيرة

هناك العديد من القصص التي تحكي عن فكرة المارد او لاجني الذي يحقق الأمنيات، وتحديدًا ثلاث أمنيات، هناك من يغتنم تلك الفرصة ليصبح من الأغنياء، وهناك من يضيع الفرصة بسبب سذاجته وعدم حكمته، بطل قصتنا سيكون أي منهم؟ إليكم قصة المارد الازرق السحري

المارد الازرق السحري

تحكي القصة أنه كان هناك حطابًا يعيش في قرية مع زوجته.

وكانت عادته اليومية أنه يخرج في الصباح الباكر إلىى الغابة ومعه الفأس من أجل أن يقطع الشجر ويحصل على الأخشاب منها.

حيث كان يحصل على بعض الأموال من بيع الأخشاب في السوق.

واستيقظ في يوم من الأيام وذهب إلى الغابة، وهو يتجول وجد أمامه شجرة كبيرة جدًا.

ففكر في قطع تلك لاشجرة الكبيرة من أجل الحصول على الكثير من المال، والذي سيكفيه على الأقل لأخر الشهر.

كان الحطاب على وشك قطع الشجرة ولكن فجأة سمع صوت غريب لكنه لم يرى أحد.

أتضح بعد ذلك انه جني يعيش بداخل الشجرة، وأقنع الحطاب بعدم قطع الشجرة مقابل ثلاث أمنيات.

كان الحطاب في منتهى السعادة لأنه سيصبح غنيًا بدون أي مجهود من خلال تلك الأمنيات السحرية.

عاد الحطاب إلى المنزل وهو في قمة السعادة، شعرت زوجته بالأستغراب بسبب عودته المبكرة من العمل.

فأخبرها أنه لن يحتاج إلى العمل بعد اليوم لأنه قريبًا سيحصل على الكنز والذهب والأموال.

لم تفهم زوجة الحطاب أي شيء من ما يقول، فأخبرها بالقصة فشعرت هي الأخرى بالفرح الشديد.

تحقيق الأمنيات في قصة علاء الدين

طلب زوجها منها أن تجلب له الطعام للاحتفال بتلك المناسبة السعيدة، لكنها لم تحضر أي طعام بسبب أنها ظنت أنه سيعود في المساء.

قال لها لا يهم يمكنني طلب أمنية من الأمنية، وقام بتمني طبق من الحلوى، ومباشرة ظهر أمامه طبق حلوى ساخنة.

شعرت الزوجة بالغضب لأن الزوج اهدر أمنية مهمة وتبقى لهم أمنيتين فقط، وبشكل تلقائي ودون ان تدرك قالت “أتمنى أن تلتصق تلك لاحلوى الساخنة على انفك لكي تتذكر دائمًا تلك الخطوة الغبية عندما قمت بإهدار أمنية قيمة”.

وبعد أن أنتهت من كلامها طارت حلوى من الطبق لكي تلتصق على أنف زوجها.

شعر الحطاب بالغضب الشديد لضياع ثاني أمنية، وقال ” أتمنى أن يتم إزالة تلك الحلوى من أنفي لكي أتنفس وأتكلم بحرية”، وبالفعل تم نزع الحلوى من على أنفه، وبهذا تم استهلاك الثلاث أمنيات.

وبهذا وبسبب عدم الوعي والحكمة تم إضاعة فرصة العمر والتي كانت سوف تجعلهم أغنياء إلى الأبد.

حيث جاءت للحطاب فرصتين الأولى أن يقطع الشجرة الكبيرة ويحصل على الأموال من خلال بيع أخشابها.

والفرصة الثانية هي الأمنيات الثلاثة والتي كان يجب ان يتم اختيار الأمنيات بتركيز وحكمة.

وفي الختام نجد أن القصة تعطينا الكثير من الدروس المستفادة، ومن أبرزها:

عدم الاعتماد على الحظ ويجب اغتنام كل الفرص من أجل نيل كل ما نريد.

عندما تأتي إلينا الفرصة يجب علينا التعامل معاها بكل حكمة وحذر لكي لا نندم على أي شيء.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.