«رشاد» زعيماً للأغلبية.. عاصفة التغييرات تعيد ترتيب قيادات «النواب»

خالد العوامى
علاء الحلوانى

تغييرات جذرية يشهدها حالياً مجلس النواب تطول عدداً من القيادات في المواقع السياسية والتنفيذية داخل مجلس النواب وتؤكد هذه التغييرات أن دماء جديدة ستسري في شريان الحياة البرلمانية فبالامس تم اختيار رئيس جديد للمجلس وهو المستشار حنفي علي جبالي خلفاً للدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب السابق وكذلك اختيار وكيلين جديدين وهما المستشار أحمد سعد الدين والنائب محمد أبوالعينين .

ويبدو من خلال قراءة وتحليل للمشهد العام في مجلس النواب فإن التغيير لن يتوقف عند هذا الحد بل سيطول أيضاً معظم اللجان النوعية، حتي المناصب الوظيفية سيطالها أيضاً التغيير.. فمنذ اللحظة الأولي لاختيار رئيس جديد للبرلمان بدأت الانظار تتجة نحو منصب الأمين العام للمجلس الذي يشغله المستشار محمود فوزي وأيضا الأمين العام المساعد والذي يشغلة المستشار أحمد مهدي. وقد أعلن أمس المستشار محمود فوزي استقالته من منصبه وتقدم باستقالة رسمية إلى رئيس مجلس النواب الجديد المستشار حنفي علي جبالي وهذا نصها : 

المستشار الدكتور حنفى على جبالى رئيس مجلس النواب الموقر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد، بادئ ذي بدء، أجد لزاماً عليّ أن أهنئكم بثقة نواب الشعب الذين حملوكم أمانة قيادة المؤسسة التشريعية العريقة، في هذه المرحلة الدقيقة من مراحل العمل الوطني، وهي مسؤولية جسيمة أنتم أهل لها.

وتعلمون أنني عملت في مجلس النواب على مدار فصل تشريعي كامل في أكثر من موقع، كان آخرها منصب الأمين العام للمجلس.

ولقد حاولت أثناء هذه الفترة – قدر استطاعتي- أن أقوم بواجبي في ظل ظروف عمل دقيقة، وفي سياق استثنائي، وتوقيتات زمنية ضاغطة،فأحسب أنني لم ادخر جهداً أو أبخل بفكرة، وكان هدفي دائماً الصالح العام والمصلحة الوطنية، ووضع صورة أفضل لمؤسستنا العريقة في المكان الذي تستحق والذي يجب أن يكون.

وإيماناً مني بأن لكل إدارة متطلباتها في ضوء أهدافها التي وضعتها لنفسها، فإنني أفسح المجال لاختيار فريق عملكم الجديد متقدماً باعتذاري عن عدم الاستمرار كأمين عام لمجلس النواب متمنياً لسيادتكم ولجميع اعضاء المجلس الموقرين التوفيق والسداد.

ومن جانبها قررت هيئة مكتب مجلس النواب برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي رئيس مجلس النواب ،الموافقة على الاعتذار المقدم من المستشار محمود فوزي أمين عام مجلس النواب عن الاستمرار في مهام منصبه.

وتقدمت هيئة مكتب المجلس بالشكر والتقدير للأمين العام السابق على المجهود الذي بذله خلال ترأسه للأمانة العامة لمجلس النواب. كما  المحت كثير من المصادر إلي أن الساعات القليلة المقبلة ستشهد ايضا تغييرا في منصب الأمين العام المساعد وأن الأحاديث تدور داخل أروقة البرلمان بأنه سيتقدم ايضا باستقالته من منصبه.

وسيناريو التغيير وصل إلى مكتب رئيس مجلس النواب الجديد المستشار حنفي علي جبالي حيث تم بالفعل اختيار مدير مكتب جديد لرئيس المجلس وهو اللواء هيثم نور الدين وسط أنباء مؤكدة بأن اللواء علاء ناجي مدير مكتب الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب السابق سيتقدم أيضا باستقالته من موقعة الوظيفي.

ليس هذا فحسب فالتغيير أيضا في منصب زعيم الأغلبية والذي كان يشغله النائب عبدالهادي القصبي، تغيير آتٍ لا محالة وذلك عقب إعلان المهندس أشرف رشاد النائب الأول لرئيس حزب مستقبل وطن بأن الحزب قد اختارة ليكون رئيساً للهيئة البرلمانية وزعيماً للأغلبية النيابية تحت القبة.
 

 

اقرأ أيضا

عبد الحليم قنديل يوضح حقيقة استخدام أمريكا للتعديل الـ25 ضد ترامب
 

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك