الثلاثاء.. فريدة وفاطمة وأبانوب يديرون الجلسة الافتتاحية للبرلمان

كتب: علاء الحلواني

لأول مرة فى تاريخ الحياة النيابية سيدتان تديران المجلس فى الجلسة الأولى

قال الأمين العام لمجلس النواب المستشار محمود فوزي، إن الأمانة العامة للمجلس اطلعت على قراري رئيس الجمهورية رقمي 4، 5 لسنة 2021، بشأن تعيين 28 نائباً ودعوة المجلس للانعقاد فى جلسة افتتاحية يوم الثلاثاء المقبل لبدء الفصل التشريعى الثاني.

وقال فوزي في تصريحات صحفية، إن الجلسة الافتتاحية لبرلمان 2021، تعقد فى الحادية عشرة صباح يوم الثلاثاء المقبل، بناء على قرار رئيس الجمهورية بدعوة المجلس للانعقاد.

وأضاف: “الجلسة الافتتاحية ستبدأ برئاسة العضو فريدة الشوباشى، بصفتها أكبر الأعضاء سناً، ويعاونها أصغر عضويين، وهما النائبين فاطمة أحمد وأبانوب عزت”، مشيراً إلى أن رئاسة الشوباشي للجلسة تنتهي بانتخاب رئيس المجلس الجديد، حيث يعتلي الرئيس المنتخب منصة المجلس، ويتسلم إدارة الجلسة العامة.

وأوضح أن الجلسة الافتتاحية ستبدأ أعمالها بقيام رئيس الجلسة فريدة الشوباشي بافتتاح الجلسة، بالقول: «بسم الله الرحمن الرحيم فتحت الجلسة»، تتبعها تلاوة الآية الكريمة: «وقل إعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون»، ثم يتم تلاوة قرار رئيس الجمهورية بدعوة المجلس للانعقاد، ثم قرارات الهيئة الوطنية العليا بإعلان نتائج الانتخابات، ثم يبدأ رئيس الجلسة بأداء اليمين الدستورية، ثم معاونيه أصغر النائبين سناً، ثم باقى النواب بشكل فردي.

وتابع الأمين العام: “ينبغي أن يؤدي عضو المجلس اليمين الدستورية وفق ما جاء نصاً بالدستور دون زيادة أو نقصان”، لافتاً إلى أن النائب يبدأ ممارسة مهام العضوية عقب أداء اليمين، مشيراً إلى أن الأمانة العامة ستتولى توزيع نص قسم اليمين الدستورية مكتوباً قبل الجلسة.

وتابع أن نص القسم: «أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصاً على النظام الجمهوري، وأن أحترم الدستور والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب رعاية كاملة، وأن أحافظ على استقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه»، لافتاً إلى أنه لا توجد أي مناقشات في الجلسة قبل أداء الأعضاء اليمين الدستورية. 

وأكد الأمين العام انتهاء المجلس من جميع الاستعدادات بما يتماشى مع الإجراءات الاحترازية مع تأكيدات على دستورية وقانونية ماقررتته الأمانة العامة لانعقاد جميع الجلسات بما فيها الجلسة الأولى ونفت ما تردد بشأن نقل مكان الانعقاد وعلم.

فيما أكد الدكتور أيمن الزيني أستاذ القانون، أنه بعد صدور القرار الجمهورى رقم 5 لسنة 2021 بدعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي للمجلس بالانعقاد الثلاثاء المقبل بعد صدور قرار بدعوة المجلس الانعقاد بكامل هيئته، يتطلب حضور جميع الأعضاء عدا من يحول بين حضوره أمر طارئ، وهذا لسببين الأول التأكد من النصاب القانوني للانعقاد، حيث لا يكون صحيحًا إلا بحضور أغلبية النواب والمقصود بها هنا أن تزيد على النصف وفقاً للمادة 121من الدستور، والأمر الثاني تحقيق شرط مادة 4 من الدستور التي اشترطت أن يؤدي العضو اليمين الدستورية أمام المجلس.

اقرأ أيضا.. فريدة الشوباشي: لأول مرة.. مجلس النواب يشهد تنوع حزبي كبير
 

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك