شبكة شايفك : وزير الأشغال: البدء بتطوير «عين ريا» خلال الشهر الجاري


أعلن وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف البدء بتنفيذ مشروع تطوير حديقة عين ريا خلال شهر يناير من العام الجاري بكلفة اجمالية تبلغ 170 ألف دينار.

وأكد الوزير خلف على تنفيذ توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه بتنفيذ حزمة من المشاريع الخدمية والتطويرية في مختلف مناطق البحرين، مشيرا الى أن مشروع تطوير عين ريا يأتي ضمن هذه المشاريع الخدمية والتي تعتبر من المشاريع التنموية لمنطقتي الدير وسماهيج.

واستعرض الوزير خلف مع عضو مجلس النواب النائب الدكتور هشام العشيري وعضو الدائرة السادسة في مجلس بلدي المحرق فاضل العود وبحضور ووكيل الوزارة لشؤون البلديات المهندس الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة والوكيل المساعد للخدمات البلدية المشتركة المهندسة شوقية حميدان أهم عناصر المشروع.

وأوضح خلف « أن المساحة الكلية للمشروع تبلغ حوالي 1600 متر مربع ومكون من عدة عناصر جمالية ومساحة استثمارية ومساحات جلوس ومساحات خضراء ومساحة ألعاب أطفال ومساحات عشبية وأحواض نباتية مزهرة وأشجار الظل الخضراء وخدمات عامة ومواقف للسيارات».

وتابع الوزير «سيتم انشاء نصب تذكاري ذو تصميم مميز حول العين والذي يرمز الى الذكريات الجميلة للقاطنين من أهالي الدير والسماهيج الذين عاصروا تلك الحقبة الماضية من التراث الزراعي».

وقال «يهدف المشروع الى إعادة احياء العين من أجل الحفاظ على القيمة التاريخية والتراثية بإدخال عناصر العمارة التقليدية والحضرية في التصاميم باقتراح تصميم متكامل له مردود اجتماعي وثقافي وترفيهي واستغلالها كمواقع سياحية لسكان المنطقة والمناطق المجاورة، إضافة الى الحفاظ على التراث العمراني والبيئي لمملكة البحرين وانشاء مكان للترفيه بناء على احتياجات المنطقة لمختلف الأعمار وذلك لخلق نقطة للترفيه والاستجمام».

من جهته أشاد عضو مجلس النواب النائب هشام العشيري بسرعة استجابة وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني في تنفيذ المشاريع الخدمية وتلبية طموح وتطلعات الأهالي، مشيدا في الوقت ذاته بجهود الوزارة والقائمين عليها في تطوير البنى التحتية والخدمات التي يقدمونها إلى أهالي الدائرة والنواب والمواطنين.

وأضاف العشيري أن «المشروع تطوير عين ريا يعتبر من المشاريع المهمة التي تقدمها الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه ، وهو أحد المشاريع التطويرية والتي ترتبط بذاكرة أهالي المنطقة ، كما تعتبر إضافة مهمة تضاف الى الحدائق والمتنزهات ذات البعد التاريخي والثقافي في الدائرة السادسة من محافظة المحرق».

الى ذلك قال عضو مجلس بلدي المحرق فاضل العود «أن عين ريا لها امتداد تاريخي في منطقتي الدير والسماهيج بشكل خاص ومحافظة المحرق بشكل عام و أن توقيع عقد البدء بتنفيذ هذا المشروع سيعطي إضافة مهمة في المنطقة».

وأردف «إن تصميم الحديقة يتضمن عناصر جمالية وترفيه تخدم الأهالي حيث روعي في التصميم احتياجات سكان المنطقة وإدخال العمارة التقليدية والحضرية بما ينعكس اجتماعيا وثقافيا على أهالي المنطقة».

وأختتم العود حيثه بالشكر إلى وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني ووكيل الوزارة لشؤون البلديات على جهودهم الكبير في تطوير عين ريا التي يتطلع الأهالي الى رؤيتها بالحلة الجديدة .

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك