الطفل المصري صاحب لقب شخصية عام ٢٠٢٠ بالنمسا يزور آثار الهرم

زار الطفل ميسرة محمود، الفائز بجائزة شخصية العام بالنمسا، منطقة آثار الهرم اليوم، حيث قام بجولة داخل الهرم الأكبر ، مبديا انبهاره بعدد أحجار الهرم وطريقة بناءه وضخامة التابوت الجرانيت الخاص بالملك وطريقة نحته.

كما شاهد الطفل ميسرة محمود تمثال أبو الهول والتقط العديد من الصور التذكارية بمنطقة البانوراما الأثرية. 

وأعرب الأثري أشرف محي مدير عام المنطقة ، الذي حرص على استقبال الطفل ميسرة، عن إعجابه وفخره بالدور الذي قام به في النمسا من خلال تقديمه مساعدات لمرضي فيروس كورونا المستجد، قائلا ” إنه يعد نموذجا يجب أن يحتذي به أي طفل وصورة مشرفه للمصريين بالخارج”.

جدير بالذكر أن الطفل ميسرة محمود فاز هذا العام بجائزة شخصية العام بالنمسا، لدوره المجتمعي خلال أزمة فيروس كورونا المستجد، كما تسلم درع “شخصية العام” من المستشار النمساوي سباستيان كورتس.

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك