«شيخ الأزهر» ينعى ضحايا حافلة المعتمرين المصريين بـ«السعودية»

نعى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره، ضحايا انقلاب حافلة ركاب تابعة لإحدى حملات العمرة، ما أسفر عن وفاة وإصابة ١٦ مواطنًا مصريًا؛ كانوا متوجهين إلى مكة المكرمة لأداء شعائر العمرة.

 

وتقدم الإمام الأكبر بخالص العزاء والمواساة لأسر الضحايا وذويهم، داعيا المولى عز وجل أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ومغفرته، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

 

اقرأ أيضا

شيخ الأزهر يطمئن هاتفياً على صحة عمرو موسى
 

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك