«القباج» تعلن عن تحالفات جديدة بين شركاء العمل المجتمعي والتنموي

أكدت وزيرة التضامن الاجتماعي، أن مبادرة صندوق تحيا مصر لإطلاق أكبر قافلة إنسانية لدعم الأسر الأولى بالرعاية جاءت في وقت حاسم من عمر الوطن، لتعلن عن تحالف جديد بين كافة شركاء العمل المجتمعي والتنموي، ضمانا لتوحيد الجهود وتحقيقا لمبدأ التوظيف الأمثل لموارد للدولة المتاحة، بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي والجمعيات والمؤسسات الأهلية في 22 محافظة على مستوى الجمهورية، لاستهداف مليون أسرة من الأسر الأولى وتهدف إلى توحيد جهود شركاء العمل المجتمعي لتحقيق أقصى استفادة للأسر الأولى بالرعاية من الموارد المتاحة، وانطلقت القوافل إلى كافة المحافظات.

وأضافت أن وزارة التضامن الاجتماعى، قد تحررت من كافة السياسات التقليدية للرعاية الاجتماعية التى اختزلت دعم الدولة فى معاش ضماني بسيط عاجز عن إشباع أدنى احتياجاته، ويضمن بقاءه فى دائرة الفقر مدى الحياة، موضحة أن الوزارة تبنت سياسات جديدة تتواكب مع طبيعة المرحلة التنموية التى تعيشها مصر، والتى تضع بناء الإنسان على أول اهتماماتها، بالإضافة إلى السياسات التى تحاكى أقوى سياسات الحماية الاجتماعية فى العالم، والتى تقوم على إشباع احتياجات الإنسان والحفاظ على كرامته والعمل على تخليصه من مرض الفقر المزمن، وتنقله إلى واقع اجتماعى واقتصادي وثقافي أفضل، من خلال برامج وأنشطة ومشروعات تتعامل بكفاءة عالية مع الفقر متعدد الأبعاد، بما يفضى فى نهاية المطاف إلى تراجع معدلات الفقر وارتفاع درجات الاستقرار وزيادة مشاعر الانتماء للوطن.

 

جاء ذلك بمناسبة إطلاق أكبر قافلة إنسانية لرعاية مليون أسرة؛ استعدادا لفصل الشتاء، وبدء تفعيل عدد من المبادرات الرئاسية، وذلك تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وتحت رعايته؛ لتكثيف أنشطة الصندوق في مجالات الحماية الاجتماعية، والتنمية الاقتصادية، والرعاية الصحية للأسر الأولى بالرعاية، وذلك بتمويل تتخطى قيمته مليار جنيه من صندوق تحيا مصر، وبالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي.

اقرأ أيضا .. تعرف على شروط الإقامة في دور المغتربين

اقرأ المزيد .. القباج : «تحيا مصر» يُدعم «الاستثمار الخيري» بـ«٨٠ مليون جنيه»

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك