«إدارة الأنشطة الطلابية بالتعليم»: التربية السليمة تخلق جيلًا واعيًا

أكدت إيمان حسن رئيس الإدارة المركزية للأنشطة الطلابية، أن التربية السليمة تخلق جيلًا واعيًا ومستقبلًا أفضل، مضيفة: “كل أسرة تطمح أن تربي أبناءها تربية صالحة، ما يساعد على تربيتهم بشكل سليم”.

وأوضحت أن عدم ممارسة الرياضة خاصة للأطفال يرجع إلى انعدام الوعي بشأن أهميتها، الأمر الذي أدى إلى اهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي بضرورة الاهتمام باللياقة البدنية للطلاب.

وكشفت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني عن الإعداد للمشروع القومي للياقة البدنية وتطبيقه في المدارس، مستهدفة جميع المراحل التعليمية، ما يعزز من توجهات الوزارة نحو تدعيم الطالب بمقومات أساسية، تسهم في تهيئة أجيال المستقبل، ذهنيًا وصحيًا وبدنيًا.

كانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، قد أطلقت إشارة البدء في تنفيذ المشروع القومي لرفع كفاءة اللياقة البدنية لطلاب المدارس بجميع المراحل التعليمية “ابتدائي، وإعدادي، وثانوي”، وذلك خلال العام الدراسي الحالي 2020/2021، تنفيذًا لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالاهتمام باللياقة البدنية لطلاب المدارس.

ويهدف المشروع إلى تنمية الصفات البدنية للطالب واكتساب المهارات الحركية الأساسية، واكتساب القوام الجيد والقضاء على السمنة، واستثمار وقت الفراغ في نشاط هادف وبناء يخدم الطالب والمجتمع.

اقرأ أيضا

«القومي للمرأة» ينظم تدريبًا لبناء قدرات العاملين فى التخطيط والمتابعة
 

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك