ترامب يبلغ الكونغرس رسميا عزمه رفع السودان من قائمة الإرهاب



قال البيت الأبيض، الجمعة، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أخطر الكونغرس عزمه رفع السودان رسميا من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وجاءت الخطوة بعد أن حول السودان 335 مليون دولار في حساب لضحايا هجمات على سفارتي أميركا في كينيا وتنزانيا وعائلاتهم.

ويأتي هذا التطور بعد ساعات قليلة من إعلان مجلس السيادة الانتقالي في السودان، الجمعة، أن الرئيس ترامب وقع رسميا قرار إزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال مجلس السيادة، في بلاغ، إن التوقيع تم بصفة رسمية من قبل ترامب، مضيفا “سيتم الإعلان بعد قليل”.

وذكر البلاغ المنشور على الصفحة الرسمية للمجلس على فيسبوك، أن هذا اليوم “يوم تاريخي للسودان ولثورته المجيدة”. 

وكان ترامب ذكر في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر، الاثنين، أن “حكومة السودان الجديدة التي تحرز تقدما هائلا، وافقت على دفع 335 مليون دولار لضحايا الإرهاب وعائلاتهم”.

وأضاف:” فور الدفع، سوف أشطب السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب”. وتابع:” وأخيرا، العدالة للشعب الأميركي، وخطوة كبيرة للسودان”.

وبعد ذلك، قال مصدر حكومي سوداني لـ”شبكة شايفك” إن المبالغ المطلوبة لتعويض ضحايا الإرهاب تم تحويلها إلى واشنطن.

كما كشفت وزيرة المالية هبة محمد علي لـ”شبكة شايفك” أن المبلغ الذي تحدث عنه الرئيس الأميركي “موجود وأن الآلية الفنية لتحويل الأموال اكتملت تقريبا.. فيما ننتظر بعض التفاصيل الدبلوماسية الصغيرة”. 

وخلف إعلان الرئيس الأميركي بشأن رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، أصداء إيجابية كبيرة في الخرطوم.

ووفقا للقانون الأميركي، فإنه يستوجب على الرئيس إخطار الكونغرس رسميا بالقرار، وسيكون أمام الكونغرس 45 يوما لمراجعته.

ولا يحتاج القرار لتصويت، لكن يمكن للكونغرس إيقاف القرار بفيتو مشترك من مجلس النواب ومجلس الشيوخ معا، ويصبح القرار ساريا في حال عدم الاعتراض عليه خلال هذه المدة الممنوحة للمراجعة.

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك