بيان مشترك: إرساء علاقات بين البحرين وإسرائيل يحقق الازدهار



أكدت واشنطن والمنامة وتل أبيب، يوم الأحد، في بيان مشترك، أن إرساء علاقات ديبلوماسية بين البحرين وإسرائيل بعدما وقع البلدان معاهدة سلام، في سبتمبر الماضي، يساهم في تحقيق مستقبل أكثر أمنا وازدهارا.

وصدر البيان عن اجتماعات في المنامة ضمت مسؤولين من البحرين ووفوداً من الولايات المتحدة برئاسة وزير الخزانة الأميركي، ستيفن منوتشين، ومشاركة مستشار الأمن القومي الإسرائيلي، مائير بن شبات.

وأكد البيان المشترك أن “هذا الفصل يشكل استمرارا للجهود الإقليمية والدولية البارزة لتعزيز السلام في الشرق الأوسط وشهادة على الرؤية الجريئة والقيادة التي أظهرتها الدول الثلاث من جهود دبلوماسية صادقة من أجل السلام والازدهار المستدامين”.

وأشار إلى اتفاق وجهات نظر الدول الثلاث بشأن التحديات والتهديدات والفرص المتاحة في المنطقة، وإطلاق إمكانات المنطقة من خلال توثيق التعاون الأمني والدبلوماسية العامة والمشاركة في الاقتصاد والتكنولوجيا والمصالح المشتركة الأخرى..

وأكد البيان أن الطرفين سيواصلان جهودهما من أجل حل عادل وشامل ودائم للصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

طلب لفتح السفارة

وقدم وزير الخارجية الإسرائيلي، غابي أشكينازي، يوم الأحد، طلبا رسميا إلى نظيره البحريني، عبد اللطيف الزياني، من أجل فتح سفارة لإسرائيل في المنامة، استكمالا لمعاهدة السلام وقعها البلدان في سبتمبر الماضي.

ويأتي طلب الخارجية الإسرائيلية، فيما قال وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني إن المنامة وقعت، يوم الأحد، اتفاقا بشأن إقامة العلاقات الديبلوماسية مع إسرائيل.

ووقعت البحرين وإسرائيل، سبع مذكرات تفاهم في عدد من مجالات التعاون بين البحرين وإسرائيل، من بينها الإعفاء من متطلبات التأشيرة لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة والخدمة.

وقال وزير وزير الخزانة الأميركي، ستيف منوتشين، إن توقيع مذكرات التفاهم بين إسرائيل والبحرين خطوة مهمة من أجل استقرار الشرق الأوسط.

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك