رئيس «المؤتمر» بعد تعيينه بالشيوخ: القضايا البحرية والثقافية على رأس أولوياتي‎

قال الربان عمر صميدة، رئيس حزب المؤتمر، وعضو مجلس الشيوخ المعين، إنه يقدر ثقة الرئيس عبدالفتاح السيسى، في قرار تعيينه عضوًا في مجلس الشيوخ، ويأمل أن يكون عند حسن الظن ويقدم مع زملائه في المجلس أداء يليق بالدولة المصرية.

وأضاف عمر صميدة، في تصريحات، أنه تم تبليغه بقرار تعيينه تليفونيًا، لافتًا أن الموضوعات الخاصة بالجانب البحري والثقافي على رأس أولوياته داخل مجلس الشيوخ، مؤكدا على ضرورة تكاتف جميع أعضاء مجلس الشيوخ من أجل تقديم شيء للدولة.

وطبقا لنص المادة 28 من مجلس الشيوخ، يُعين رئيس الجمهورية ثلث أعضاء المجلس، بعد إعلان نتيجة الانتخاب وقبل بداية دور الانعقاد، وبمراعاة الضوابط الآتية:

1. أن تتوافر فيمن يعين الشروط ذاتها اللازمة للترشح لعضوية مجلس الشيوخ.

2. ألا يعيّن عددا من الأشخاص ذوي الانتماء الحزبي الواحد، يؤدي إلى تغيير الأكثرية النيابية في المجلس.

3. ألا يعين أحد أعضاء الحزب الذى كان ينتمي إليه الرئيس قبل أن يتولى مهام منصبه.

4. ألا يعين شخص خاض انتخابات مجلس الشيوخ في الفصل التشريعي ذاته، وخسرها.

5.ـ أن تخصص (10%) من المقاعد على الأقل للمرأة.

ونصت المادة (29) من القانون علي :«يُنشر قرار تعيين أعضاء مجلس الشيوخ في الجريدة الرسمية، ويكون للأعضاء المعينين ذات الحقوق وعليهم ذات الواجبات المقررة للأعضاء المنتخبين بالمجلس».

اقرأ أيضاً : «هدى عبدالناصر» بعد تعيينها في الشيوخ : شكرا للرئيس السيسى الداعم للمرأة‎
 

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك