شبكة شايفك : وزير الخارجية يعقد اجتماعا مع وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب


عقد سعادة الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني وزير الخارجية، عبر الاتصال الإلكتروني المرئي، اليوم الاثنين الموافق 12 أكتوبر 2020، اجتماعا مع سعادة السيد فلاديمير فورونكوف وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، بحضور سعادة الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة وكيل الوزارة للشؤون الدولية، وسعادة السفير جمال الرويعي المندوب الدائم لمملكة البحرين لدى الأمم المتحدة في نيويورك.

وخلال اللقاء، أكد سعادة وزير الخارجية اعتزاز مملكة البحرين بالتعاون المستمر بين مملكة البحرين ومكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، مشيدًا بالجهود الفاعلة التي يقوم بها المكتب في مواجهة الإرهاب بكل صوره وأشكاله ومكافحة تمويله، مشددًا سعادته على ضرورة الدفع بالتعاون القائم بين مملكة البحرين والأمم المتحدة نحو آفاق أرحب لتجفيف منابع الإرهاب وردع كل من يدعم التنظيمات الإرهابية أو يمولها.

وأكد سعادة وزير الخارجية أن الإرهاب يمثل أحد التحديات الخطيرة التي تواجه دول المنطقة والعالم أيضا لما له من تأثيرات على الاستقرار والاقتصاد والمجتمعات، الأمر الذي يتطلب تعاونا شاملا ومستمرا من المجتمع الدولي لمواجهة الميليشيات الإرهابية التي تسعى بكل السبل إلى تحقيق أهدافها ومصالحها على حساب استقرار وأمن الدول والمجتمعات، موضحا أن مملكة البحرين تدعم كافة الجهود الرامية لتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.

من جانبه، أشاد سعادة السيد فلاديمير فورونكوف بالجهود التي تبذلها مملكة البحرين لمواجهة خطر العنف والتطرف والإرهاب، وما تتخذه من إجراءات مهمة لدعم الأمن والسلم في المنطقة والعالم، مؤكدًا حرص مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب على تعزيز العمل المشترك مع مملكة البحرين بما يحقق تطلعات المجتمع الدولي للقضاء على الإرهاب والوصول إلى عالم أكثر أمنا واستقرارا، مشيرا إلى أن الإرهاب مازال يشكل تهديدا خطيرا للبشرية، وأن المكتب الأممي سوف يواصل بذل جهوده بالتعاون مع دول العالم لمكافحة الإرهاب كإحدى الأولويات المهمة للأمم المتحدة.

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك