الزراعة: مسح 3001 قرية لرصد واكتشاف الأمراض الوبائية

قال المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة لشؤون الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، إنه تم مسح 3001 قرية لرصد واكتشاف أمراض الحمى القلاعية والجلد العقدي وطاعون المجترات الصغيرة، وحمى الثلاثة أيام، وجدري الاغنام وحمى الوادي المتصدع، وذلك ابتداءً من 9 أغسطس الماضي وحتى الآن.

جاء ذلك بناءً على تكليفات السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي للهيئة العامة للخدمات البيطرية بالرصد والاكتشاف المبكر لأي بؤر إصابة بالأمراض الوبائية والمعدية والاستجابة السريعة من خلال إجراءات التحكم والسيطرة لاحتواء البؤر والحد من انتشارها.

وأضاف الصياد: “أن الهيئة العامة للخدمات البيطرية زارت 54 ألفًا و140 منزلًا بكافة محافظات الجمهورية؛ استكمالًا لخطة الترصد النشط للأمراض الوبائية الحيوانية، والتي تستهدف زيارة 5 آلاف قرية بكافة المحافظات لرصد هذه الأراض الوبائية”، مؤكدًا أهمية الاستجابة السريعة لاحتواء أية بؤرة مرضية والتأكيد على تحصين وترقيم كافة الحيوانات التي لم تحصن أثناء ذروة وباء كورونا.

وأوضح أنه تم فحص 216 ألفًا و560 حيوانًا في 54 ألفًا و140 منزلًا، وفي حال رصد أية بؤرة مرضية يتم اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية للحد من انتشار المرض من تلك البؤر بالتحصين حول أماكن البؤر المرضية في نطاق 10 كم، ورش الحظائر ضد الحشرات الناقلة للمرض، وعلاج الحيوانات المصابة، وكذا التنبية على أصحاب الحيوانات المُصابة بعدم نقلها أو التصرف فيها بالبيع أو اختلاطها بأي حيوانات أُخرى سليمة.

من جهته.. قال الدكتور عبد الحكيم محمود رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية: “إنه تم تحصين مليونًا و762 ألفًا و940 رأس ماشية ضد الحمى القلاعية، ومليون و697 ألفًا و853 رأس ماشية ضد حمى الوادي متصدع، وتحصين 749 ألفًا و776 رأس أبقار ضد الجلد العقدي بمختلف المحافظات خلال الفترة من أول أغسطس الماضي حتى الآن مع استمرار العمل بالحملة القومية للتحصين ضد الحُمى القلاعية وحمى الوادي المتصدع التي بدأت في 19 سبتمبر الماضي”. 

وأضاف محمود: “أنه تم ترقيم وتسجيل 96 ألفًا و947 حيوانًا منذ بدء الحملة حتى الآن بالتزامن مع تحصين الحيوانات بُمختلف اللقاحات حيث تقوم فرق التحصين بترقيم وتسجيل الحيوانات غير المسجلة عند تقديمها للتحصين”.

وناشدت وزارة الزراعة المربين الاستجابة لحملات التحصين والتعاون مع الهيئة العامة للخدمات البيطرية بالحرص على تحصين مواشيهم ضد الأمراض قبل دخول فصل الشتاء حيث تنشط فيه الفيروسات المسببة للحمى القلاعية.

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك