السعودية تتيح خدمة تصاريح السفر لبعض الفئات عبر "أبشر"



تنفيذا للتوجيهات القاضية برفع تعليق الرحلات الدولية من وإلى السعودية، وفتح المنافذ بشكل تدريجي، أتاحت المديرية العامة للجوازات تصاريح السفر لفئات معينة عبر منصة “أبشر”.  

وسيسمح لبعض الفئات المستثناة من المواطنين بالسفر إلى خارج المملكة والعودة إليها أثناء فترة تعليق الرحلات الدولية خلال جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) وحتى موعد السماح بالسفر وفق ضوابط واشتراطات معينة، وفقا لوكالة الأنباء السعودية “واس”.

وأتاحت وزارة الداخلية ممثلة بالمديرية العامة للجوازات وبالتعاون مع مركز المعلومات الوطني والوزارات المعنية (خدمة تصاريح السفر للفئات المستثناة) عبر منصة أبشر للخدمات الإلكترونية وهم:

أولاً: الموظفون الحكوميون – المدنيون والعسكريون – المكلفون بمهمات رسمية.

ثانيا: العاملون في البعثات الدبلوماسية والقنصلية والملحقيات السعودية في الخارج، والعاملون في المنظمات الإقليمية والدولية وعائلاتهم ومرافقوهم.

ثالثا: العاملون على وظائف دائمة، في منشآت عامة أو خاصة أو غير ربحية، خارج المملكة، ومن لديهم صفات وظيفية في شركات أو مؤسسات تجارية خارج المملكة.

رابعا: المرضى الذين يستلزم علاجهم سفرهم إلى خارج المملكة، بناءً على تقارير طبية، وبخاصة مرضى السرطان والمرضى المحتاجون إلى زراعة الأعضاء.

خامسا: الطلبة المبتعثون والطلبة الدارسون على حسابهم الخاص والمتدربون في برامج الزمالة الطبية، الذين تتطلب دراستهم أو تدريبهم السفر إلى الدول التي يدرسون أو يتدربون فيها ومرافقوهم.

سادسا: من لديهم حالات إنسانية، وبخاصة الحالتين الآتيتين:

1 ) لم شمل الأسرة للمواطن أو المواطنة مع ذويهم المقيمين خارج المملكة.

2 ) وفاة الزوج أو الزوجة أو أحد الأبوين أو أحد الأبناء أو البنات خارج المملكة.

سابعا: المقيمون خارج المملكة ومرافقوهم، الذين لديهم ما يثبت إقامتهم خارج المملكة.

يذكر أنه سيتم تطبيق الرفع الكامل للقيود على مغادرة المواطنين للمملكة والعودة إليها، والسماح بفتح المنافذ لعبور جميع وسائل النقل عبر المنافذ البرية والبحرية والجوية، بعد تاريخ 1 يناير 2021، وفق الإجراءات المتبعة قبل جائحة كورونا.

قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك