شبكة شايفك: الإفراج عن 3682 من الغارمين والغارمات بحفل سجن طره


كتب: محمد عبد الجليل و يونس محمد

أقام قطاع مصلحة السجون، اليوم السبت، حفلا بمناسبة الإفراج عن عدد كبير من الغارمين والغارمات بمناسبة ذكرى احتفالات السادس من أكتوبر، بحضور اللواء زكريا الغمرى مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، وعدد من ممثلى المجتمع المدنى. وبدء الحفل بعدد من المفاجآت للسجناء، فقامت إدارة سجن طره المزرعة باحضار طفلة لوالدتها التى لم تراها منذ 3 سنوات، وبدموع الفرح وصراخ هزت قاعة الحفل، هرعت الأم نحو طفلتها فور دخولها القاعة وضمتها فى حضنها وظلت تردد “الحمدلله يارب..

الحمدلله يارب ماشوفتش بنتى من 3 سنين شكرا سيادة الرئيس”
واستكمل قطاع السجون باقى المفاجآت، خلال الحفل بعدما سمح لسجينةبدخول القاعة وهنا وجدت زوجها السجين يهرع لأخذها بالحضن وسط ترحيب شديد من الحضور مع سقوط بعض دموع باقى السجناء من هول الموقف.

وعقب ذلك، دخلت أسرة بالكامل أم وزوج و3 أطفال وبلقاء حار حضن الزوج زوجته السجينة والتى لم تمنع دموعها من النزول وقامت باحتضان اطفالها وقبلت يد والدتها.

وقال اللواء زكريا الغمرى، خلال كلمته فى الحفل، «إن اليوم حفل مشهود لما شاهدناه من حالات انسانية نتيجة جهود مكثفة خلال الفترة الماضية حتى نصل للمستحقين من الغارمين والغارمات، وذلك بالتنسيق مع صندوق تحيا مصر».
وأوضح الغمرى، «أن ما نشهده اليوم يجسد مدى تكافل جسد واحد بين المصريين ومساهمتهم فى التخفيف عن إخوانهم فى توديعهم لأسوار السجون 896 من السجون من الغارمين والغارمات والعفو عن 2068 نزيل تنفيذ لقرار رئيس الجمهورية، وكذلك بالافراج عن 718 نزيلا ليبلغ الاجمالى عن 3682 نزيل من السجون.

وأكد مساعد وزير الداخلية للسجون، أن خلال الفترة المقبلة سوف يتضاعف العدد وذلك بجهود المجتمع المدنى مع قطاع السجون.

كان قطاع مصلحة السجون قد أفرج عن عدد كبير من الغارمات طيلة الفترات الماضية بالتعاون مع عدة جهات وعقب دعوة الرئيس السيسي، واشتراك القطاع المدني في اللإفراج عن الغارمات، كما أقدم عدد من ضباط الداخلية والسجون على دفع ديون لبعض الغارمات والإفراج عنهن.

 



قد يعجبك ايضا

نسعد بتعليقك