شبكة شايفك: حبس راقصتين بعد ضبطهما مع رجل في سرير واحد


قررت نيابة مركز دمنهور في البحيرة برئاسة المستشار معتز أشرف اليوم الثلاثاء حبس راقصتين لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق، لاتهامهما بإدارة منزليهما بدائرة المركز للأعمال المنافية للآداب، بعد ضبط رجل من راغبى المتعة الحرام معهما.

وألقى المقدم حسام البدري رئيس مباحث مكافحة الآداب بمديرية أمن البحيرة، القبض على الراقصتين أثناء قيامهما بممارسة الرذيلة مع أحد الرجال وفى وضع اختلاط جنسى كامل وحالة تلبس، وضبطت القوات أكياس واقٍ ذكرى وأقراص منع الحمل وهواتف محمولة ومبالغ مالية من متحصلات ممارسة الرذيلة مع الرجال من راغبى المتعة الحرام، وتم التحفظ على ملابسهم الداخلية وغيرها من متعلقاتهم.

وكانت البداية بتلقي اللواء جمال الرشيدى مدير أمن البحيرة، إخطارًا من المقدم حسام البدرى رئيس مباحث الآداب بالبحيرة، بورود معلومات مفادها قيام «ن . ا» 35 عامًا، راقصة ومقيمة بمركز دمنهور بإدارة منزلها للأعمال المنافية للآداب، واستقطاب الساقطات وتقديمهن للرجال راغبى المتعة نظير مبالغ مالية.

وبتقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة قامت مأمورية استهداف منزلها وتم ضبطها أثناء قيامها بممارسة الرذيلة مع أحد الرجال وفى وضع اختلاط جنسى كامل، كما تم ضبط راقصة أخرى عارية تماما في نفس الغرفة، وضبط أكياس واقٍ ذكرى وأقراص منع الحمل وهواتف محمولة ومبالغ مالية من متحصلات ممارسة الرذيلة مع الرجال وكذا التحفظ على ملابسهم.

وبمواجهتهم أمام مباحث الآداب بمديرية الأمن اعترفا بقيامهما باصطياد زبائنهما من الرجال راغبى المتعة الجنسية من مركز دمنهور بعد الانتهاء من حفلاتهما وأفراحهما، لممارسة الرذيلة معهما مقابل أموال، وأن الشخص الذي تم القبض عليه معهما هو أحد الزبائن.

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وبالعرض على نيابة مركز دمنهور أصدرت حكمها السابق.

fbq('init', '1565662180406927'); fbq('track', "PageView");

قد يعجبك ايضا