شبكة شايفك: فلاح وزوجته يقتلان ابنتهما لحملها سفاحا بالشرقية


أقدم زوجان، على إزهاق روح نجلتهما؛ بعد شكهما في سلوكها، وألقيا جثتها في مصرف بدائرة قسم شرطة القنايات بمحافظة الشرقية.

الزوجان قتلا الفتاة بعدما نما إلى علمهما حملها دون زواج، إذ أجهزا عليها وتخلصا من الجثة على مرحلتين، انتهت الأخيرة بالتخلص منها في مصرف مياه.

تلقى اللواء عبدالله خليفة، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، بورود معلومات سرية مفاداها قيام زوجين بالتخلص من ابنتهما، وقتلها لشكهما في سلوكها.

وأفادت التحريات بأن الزوجين «ح.م» 42 عامًا، فلاح، وزوجته «ن.ع» 40 عامًا، ربة منزل، أقدما على التخلص من نجلتهما «ن» البالغة من العمر 19 عامًا، بعد شكهما في سلوكها وأنها حامل.

وتبين أن الزوجين استدرجا فتاتهما إلى أرض زراعية يمتلكها والدها، وقتلاها وأخفيا الجثة في تراب الأرض، لكن انبعاث الرائحة وحديث الأهالي عنها، جعل الزوجين ينقلان الجثة والتخلص منها في مصرف بالمدينة.

تم ضبط المتهمين، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وجارٍي العرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

 يُشار إلى أن جرائم الانتقام من الشرف باتت عرضًا متواصلا على مسرح الأحداث في محافظة الشرقية، إذ كشف رجال مباحث صان الحجر، يوم الجمعة 3 أغسطس الجاري، غموض واقعة عثور عدد من أهالى قرية «أبو عريضة» على جثة فلاح مُلقاة بجوار ترعة القرية وبها بـ 3 طعنات متفرقة بأنحاء الجسد؛ إذ تبين أن الجريمة انتقامًا للشرف.

واستقبل مستشفى «صان الحجر» المركزي، «السيد.م.م.ق» 56 عامًا، فلاح، مُقيم بعزبة «رمسيس» جثة هامدة؛ متأثرًا بإصابته بـ 3 طعنات متفرقة بأنحاء الجسد.

تم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى، تحت تصرف النيابة العامة، فيما تبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة «دعاء.ال.ع» 20 عامًا، ربة منزل، التي أقدمت على طعن المجني عليه بعدما حاول اغتصابها رغمًا عنها.

وتبين أن الزوجة وزوجها «محمد.ع.م» 24 عامًا، عامل، يقطنان بالطابق الأرضي، بالإيجار، بمنزل المجني عليه، والذي حاول معاكسة الزوجة قبل 20 يومًا إلا أنه صدته، فما كان منه إلا أن استغل غياب زوجها عن المنزل، أمس الأول، وحاول اغتصابها بعدما هددها بمطواه، لتستل الزوجة سكينًا وتطعنه ثلاث طعنات أودت بحياته.

fbq('init', '1565662180406927'); fbq('track', "PageView");

قد يعجبك ايضا