لوكاريلي ينفذ وعده ويقود بارما لدوري الدرجة الأولى الإيطالي

 

 

نفذ المخضرم أليساندرو لوكاريلي مدافع بارما وعده وقاد ناديه إلى دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بعد الصعود الثالث على التوالي من درجات أدنى أمس (الجمعة).
وفاز بارما، بطل كأس الاتحاد الأوروبي مرتين، 2 – صفر على سبيتسيا في الجولة الأخيرة من دوري الدرجة الثانية ليضمن الظهور في دوري الأضواء الموسم المقبل.
وكان بارما هبط إلى دوري الدرجة الرابعة بعد إشهار إفلاسه في 2015 ووعد قائده لوكاريلي بعدم الرحيل إلا بعد العودة لدوري الأضواء.
وقال لوكاريلي باكيا لشبكة سكاي سبورت إيطاليا «لقد أخذت وعدا وقلت إني سأعيد بارما إلى دوري الدرجة الأولى. لقد نفذت وعدي».
وأضاف مدافع بارما البالغ عمره 41 عاما «بدأنا الرحلة منذ ثلاث سنوات أمام هذه الجماهير الرائعة. واجهنا لحظات صعبة لكننا عدنا مجددا. لم تيأس هذه الجماهير وأنا فخور أني أحمل شارة القيادة».
وتابع: «الآن أستطيع التوقف. لا أعرف ما سيحدث وسنرى ذلك. أريد الاحتفال الآن».
وصعد بارما بسهولة من دوري الدرجة الرابعة في موسم 2015 – 2016 ثم ضمن التقدم من دوري الدرجة الثالثة في العام التالي بعد مواجهة فاصلة ليتأهل للدرجة الثانية.
وبعد الفوز على سبيتسيا بهدفي فابيو شيرافولو وأماتو شيشيريتي، وتعادل أيضا فروزينوني 2 – 2 مع فوجا، ضمن بارما احتلال المركز الثاني خلف إمبولي وحسم التأهل.
وكان فروزينوني يتقدم 2 – 1 قبل أن يستقبل هدفا في اللحظات الأخيرة ليخفق في حسم بطاقة التأهل المباشرة ويضطر لخوض الملحق مع خمسة فرق أخرى منها باليرمو.

إيطاليا

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.