بعد توفيق أوضاع 2126 نقابة.. من ينتصر في انتخابات العمال؟


رغم ما يواجه النقابات المستقلة من ضغوط، منذ إطلاق الدكتور أحمد البرعي وزير القوى العاملة الأسبق، الحريات النقابية مارس 2011، فإن عشرات النقابات المستقلة بعد مرور أكثر من 11 عامًا على الأوساط العمالية بدون انتخابات استطاعت أن توفق أوضاعها وفقًا لقانون النقابات العمالية لخوض الانتخابات النقابية المقرر عقدها يومي 23 و24 مايو الجاري.

أما اتحاد نقابات عمال مصر فقام بتوفيق أوضاع كل لجانه النقابية ونقاباته العامة على مستوى المحافظات والتي وصلت لأكثر من 2000 لجنة نقابية.

قيادات من الوزارة والاتحاد سردت لـشبكة شايفك حقيقة المنافسة والأرقام التي تم حصرها على الجانبين -النقابات المستقلة والحكومية- والتي ستنتهي خلال أيام.

 

أكثر من 100 نقابة مستقلة

وفقًا لقانون النقابات العمالية رقم 213 لسنة 2017 قامت أكثر من 100 نقابة مستقلة بتوفيق أوضاعها وتسليم استمارات أعضاء جمعياتها العمومية وكل الأوراق المطلوبة والمنصوص عليها بلائحة القانون للمديريات المختصة والوزارة، وذلك وفقًا لما ذكره محمد عيسى لـشبكة شايفك رئيس اللجنة المشرفة على الانتخابات بديوان وزارة القوى العاملة وبكل المديريات التابعة لها على مستوى محافظات الجمهورية.

وفيما يتعلق بالمتابعة العامة، نوه عيسى بأن هناك لجنة عامة لمتابعة الانتخابات مشكلة وفقًا للقانون ويرأسها قاض في كل محافظة، كما أن المديريات تبدأ عملها من 9 صباحًا إلى الخامسة مساءً، وتستأنف عملها بعد الإفطار في عملية المتابعة حتى تنتهي الانتخابات بكافة المحافظات والتي سيتم إجراؤها بمواقع الشركات.

وكان محمد سعفان وزير القوى العاملة أعلن عن فتح باب الترشح للانتخابات العمالية يومي 16 و17 مايو، وإعلان أسماء المرشحين في اليوم التالي، والطعون والبت فيها يومي 19 و20 من الشهر نفسه، وإعلان الكشوف النهائية 21 مايو للجان التابعة لوزارة القوى العاملة ومديرياتها، و22 مايو لباقي لجان المرحلة الأولى، بحيث تُجرَى الانتخابات على التوالي يومي 23 و24 من الشهر نفسه، وإيداع الأوراق يومي 25 و26 مايو.

2000 لجنة نقابية

الاتحاد العام لنقابات عمال مصر كان له النصيب الأكبر في معركة توفيق الأوضاع، حيث إن هناك أكثر من 2000 لجنة نقابية تابعة للاتحاد قامت بتوفيق أوضاعها، و26 نقابة عامة وامتثلت للإجراءات والخطوات التي نصت عليها اللائحة التنفيذية لقانون النقابات العمالية الجديد، كما أنه الاتحاد الوحيد الذي وفق أوضاعه في مصر الآن، وذلك وفقًا لمجدي البدوي نائب رئيس الاتحاد ورئيس النقابة العامة للعاملين بالصحافة والإعلام.

 

Cinque Terre

خطوات جديدة أيضًا ينتهجها الاتحاد لتقوية موقفه بالانتخابات المقبلة، حيث إن هناك عددا من النقابات المستقلة انضمت بالفعل للاتحاد العام وهي نقابة النقل العام والعلوم الصحية والعاملين بالمحاكم والنيابات، كما سيشهد الأسبوع المقبل قبل إجراء الانتخابات انضمامات جديدة، وذلك حسبما أكده البدوي لـشبكة شايفك.

التمييز وراء ضعف العدد

نقابات الضرائب العقارية والمصرية للاتصالات والعاملين بمكتبة الإسكندرية من كبرى النماذج النقابية التي لم تستطع بعد أن استوفت كل أوراقها من تسليمها للمديريات المختصة لتوفيق أوضاعها والتأهل للترشح بالانتخابات المقبلة، علاوة على أن المديريات من الأساس اختلفت في الأسبوعين الأخيرين من مدة توفيق الأوضاع التي أعلن عنها الوزير في مارس الماضي، وذلك حسبما أكد كمال عباس، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان والمنسق العام لدار الخدمات النقابية والعمالية.

Cinque Terre

ووفقًا لعباس، فإن مديريات القوى العاملة كانت تدخل الكيانات النقابية في “دوامة” إجراءات لا جدوى منها وأوراق لا قيمة لها في مسألة توفيق الأوضاع، وهدفها الوحيد هو تعطيل إجراءاتها حتى لا يستطيع أكبر عدد ممكن من النقابات المستقلة توفيق أوضاعه وخوض الانتخابات أمام الاتحاد الحكومي.



قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.