«الطيب» يكشف عن «حملة» تعمل على هدم الأزهر

كشف الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، عن أن هناك حملة بها شخصيات عربية ومصرية تعمل على تشويه كل خطوة يخطوها الأزهر الشريف فى اتجاه الإصلاح وما يفيد العرب والمسلمين، مضيفا: “لا نعيرها اهتماما ونسير فى طريقنا”.

وقال “الطيب”، خلال حواره ببرنامج “حديث العرب”، المذاع عبر فضائية “سكاى نيوز” عربية، أن المناهج التى يدرسها الطلاب هى التى تخرج هو وجيله وجيل قبله وبعده، متابعا: “لم يسجل فى يوم من الأيام أن الأزهر كان له خريج إرهابى”.

وشدد على أن جميع قيادات الحركات الإرهابية لا ينتمون ولم يتخرجوا من الأزهر، مؤكدًا أن هذا ما يغفله من يعيبون علينا، و”هذه الحركات لها خلفية إسلامية مزورة عملنا عليها وندرسها الآن لطلاب الإعدادى والثانوى من حيث ماذا يعنى التكفير والإرهاب وسبل مقاومته”.



قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.