البابا تواضروس: نحتاج مراجعة مبادئنا الشخصية والكنسية

بدأت، اليوم الجمعة، بمركز لوجوس البابوي بوادي النطرون، أعمال الجلسة العامة للمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، وبحضور 111 من أعضاء المجمع المقدس، بعد اعتذار 14 عضوا عن الحضور.

وكانت اللجان الفرعية للمجمع قد بدأت أعمالها منذ يوم الإثنين الماضي استعدادا للجلسة العامة، كما حضر الأعضاء احتفالي اليوبيل الذهبي لتجلي السيدة العذراء بكنيستها بالزيتون، وكذلك باليوبيل المئوي لتأسيس مدارس الأحد، اللذين أقيما يومي السبت والأحد الماضيين.

وقال البابا تواضروس، في كلمته خلال الاجتماع: “بمناسبة الاحتفال بمدارس الأحد نحتاج أن نراجع باستمرار مبادئنا الشخصية والكنسية والعامة
ولذلك نؤكد على ٥ مبادئ هي روح الأبوة وسلام الكنيسة والكيان المؤسسي والتواجد الإعلامي المسؤولية الجماعية في الكنيسة”.

وأضاف البابا: “كل أعضاء الكنيسة يجب أن يكون لهم مشاركة فيما يخص الكنيسة الجامعة في فاعلياتها، وأيضا تكون لها المشاركة في العمل العام”.

واختار المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية الأنبا دانيال النائب البابوي أسقف المعادي سكرتيرا عاما للمجمع، ووجه الأنبا رفائيل السكرتير العام السابق للمجمع التهنئة للأنبا دانيال عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك” وقال: “نهنئ الأنبا دانيال أسقف المعادي باختياره سكرتيرا عاما للمجمع المقدس مصلين أن يساعده الله في مهامه الجديدة”، مضيفا: “كما نهنئ أعضاء لجنة السكرتارية الجدد الأنبا غبريال والأنبا جبرييل والأنبا يوليوس”.

يذكر أن المجمع المقدس هو الهيئة العليا بالكنيسة القبطية الارثوذكسية، ويرأسه البطريرك ويجتمع مرة على الأقل سنويا ويضم عدة لجان فرعية.



قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.