كوبر: طموح مصر في المونديال أكبر من تخطي الدور الأول

 

 

قال المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، إن طموح منتخب مصر أكبر من تخطي الدور الأول في كأس العالم لكرة القدم في روسيا، مدافعاً عن اختيار واستبعاد بعض العناصر ضمن تشكيلة مبدئية ارتفعت إلى 35 لاعباً، أمس (الاثنين).
وقال كوبر في مؤتمر صحافي: «سقف طموحنا بعيد للغاية. نبحث دائماً عن الكمال، ولا يوجد مستحيل، ومحمد صلاح علامة من علامات الثقة، ونستطيع أن نقدم أداءً جيداً لكن المجموعة صعبة».
وقرر المدرب الأرجنتيني، الذي كان قد أعلن أسماء 29 لاعباً، أول من أمس (الأحد)، ضم 6 لاعبين إضافيين خوفاً من الإصابات في المرحلة الأخيرة من الاستعداد للنهائيات.
والمنضمون الجدد هم: عامر عامر حارس مرمى الإنتاج الحربي، ووليد سليمان وحسام عاشور ثنائي الأهلي، وعمرو جمال مهاجم هلسنكي، وحمادة طلبة مدافع الأسيوطي، ومؤمن زكريا، لاعب الأهلي السعودي.
ولن يسافر اللاعبون الستة مع المنتخب إلى المعسكر الأخير لكنهم سيكونون في كامل الجاهزية لتعويض أي لاعب مصاب.
ودافع كوبر عن اختياراته بعدما وُجِّهت إليه أسئلة عن استبعاد حسين الشحات الفائز بجائزة أفضل لاعب في دوري المحترفين الإماراتي بعدما قاد العين للتتويج بثنائية الدوري وكأس الرئيس، رغم انضمامه في يناير (كانون الثاني) الماضي، قائلاً: «الشحات انضم للمنتخب في وقت سابق وهناك مقارنة بينه وبين الثلاثي محمد صلاح ورمضان صبحي ومحمود حسن (تريزيجيه) وهذا الثلاثي مهم للغاية ولا يمكن أن أستبعد أحداً منهم».
وسيكشف كوبر عن قائمته النهائية في الرابع من يونيو (حزيران) بعد أن يكون المنتخب قد خاض 3 مباريات ودية يستهلها أمام الكويت في 25 مايو (أيار) الجاري قبل مواجهة كولومبيا في إيطاليا في الأول من يونيو، ومضيفه منتخب بلجيكا بعدها بخمسة أيام.
وشهدت القائمة عودة شريف إكرامي حارس الأهلي، بعد آخر وجود له في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي خلال مواجهة في تصفيات كأس العالم، وكذلك عمرو طارق، لاعب أورلاندو سيتي.
وانضم إلى القائمة أيضاً أحمد جمعة لاعب المصري، ومحمود عبد العزيز ومحمود حمدي «الونش» ثنائي الزمالك، ومحمود عبد الرازق (شيكابالا) لاعب الرائد السعودي.
وعن تجديد عقده مع منتخب مصر بعد كأس العالم قال كوبر: «ما زلنا نتفاوض… لم أقل لا ولم أقل نعم».
من جانبه علق أحمد مجاهد عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، بقوله: «الطرفان يريدان الاستمرار معاً ويرحبان بالتجديد، ولا توجد أي خلافات مالية أو غيرها».
ويسعى الاتحاد المصري لتجديد عقد كوبر من أجل استكمال مسيرته مع المنتخب الذي سيخوض تصفيات كأس أمم أفريقيا 2019 بالكاميرون.
وقال إيهاب لهيطة، مدير المنتخب الوطنى، إن التدريب الأخير للمنتخب بالقاهرة سيكون مفتوحاً أمام الجماهير قبل السفر إلى روسيا في العاشر من يونيو.
وأوضح لهيطة: «سيتم فتح أبواب استاد القاهرة الذي يستضيف التدريب الأخير للمنتخب يوم 9 يونيو المقبل أمام الجماهير للاحتفال بفريقها قبل السفر إلى روسيا».
وأرجع لهيطة عدم إقامة مباريات ودية للمنتخب بالقاهرة إلى ارتباط المنتخبات العالمية بمعسكرات تدريبية في دول أوروبية.
وتستهل مصر مشوارها في المجموعة الأولى بكأس العالم بمواجهة أوروغواي يوم 15 يونيو. وتضم المجموعة أيضا روسيا والسعودية.
من جانب آخر أعلن نبيل معلول، مدرب المنتخب التونسي، تشكيلة مبدئية تتألف من 29 لاعباً استعداداً لخوض نهائيات كأس العالم وشهدت عودة المهاجمين صابر خليفة وأحمد العكايشي.
واستدعى معلول اللاعب خليفة، الذي سجل هدفين في فوز الأفريقي 4 – 1 على النجم الساحلي في نهائي كأس تونس، والعكايشي المتوج مع الاتحاد بكأس الملك السعودي على حساب الفيصلي الماضي، بينما غاب طه ياسين الخنيسي مهاجم الترجي بسبب الإصابة.
وغاب خليفة والعكايشي لفترة طويلة عن تشكيلة منتخب تونس، لكن يبدو أن إصابة الخنيسي دفعت معلول إلى الاستعانة بهما لتعزيز خط الهجوم.
ومن المرجح غياب الخنيسي عن نهائيات كأس العالم، حيث تعرض لإصابة عضلية تحتاج إلى الراحة 3 أسابيع، ما يعني صعوبة لحاقه بالبطولة.
وقال معلول إن لحاق الخنيسي بتشكيلة تونس في البطولة أصبح صعباً للغاية «لأن الوقت لن يكون كافياً ليتعافى ويستعيد جاهزيته في الوقت المناسب».
وبات الخنيسي ثاني لاعب يغيب عن تشكيلة تونس في البطولة بعد يوسف المساكني قائد الدحيل القطري الذي أُصيب الشهر الماضي بقطع في الرباط الصليبي للركبة.
وشهدت تشكيلة الفريق عودة المدافع بلال المحسني لاعب دندي الاسكتلندي، بعد غياب طويل، بينما استمر غياب أيمن عبد النور مدافع مارسيليا الفرنسي، عن التشكيلة.
وضم معلول إلى التشكيلة لأول مرة كريم العريبي لاعب وسط تشيزينا الإيطالي (28 عاماً).
وستخوض تونس 3 مباريات ودية مع البرتغال يوم 28 مايو الجاري في لشبونة، ثم تركيا في الأول من الشهر المقبل، قبل أن تلعب مع إسبانيا في ختام الاستعدادات للبطولة.
وقال الاتحاد المحلي للعبة إن معلول سيعلن التشكيلة النهائية التي ستخوض البطولة في الرابع من يونيو المقبل.
وتلعب تونس، التي تشارك في البطولة للمرة الخامسة في تاريخها، ضمن المجموعة السابعة في الدور الأول إلى جوار منتخبات إنجلترا وبلجيكا وبنما.
وضمت التشكيلة المبدئية لمنتخب تونس حراس المرمى: أيمن المثلوثي (الباطن السعودي)، ومعز بن شريفية (الترجي التونسي)، وفاروق بن مصطفى (الشباب السعودي)، ومعز حسن (شاتورو الفرنسي)، والمدافعين: صيام بن يوسف (قاسم باشا التركي)، وخليل شمام (الترجي)، ورامي البدوي (النجم الساحلي)، وياسين مرياح (الصفاقسي)، وديلان برون (جنت البلجيكي)، وأسامة الحدادي (ديجون الفرنسي)، وعلي معلول (الأهلي المصري)، وحمدي النقاز (الزمالك المصري)، ويوهان بن علوان (ليستر سيتي الإنجليزي)، وبلال المحسني (دندي يونايتد الاسكتلندي)، ولاعبي الوسط: فرجاني ساسي (النصر السعودي)، ومحمد أمين بن عمر (الأهلي السعودي)، وإلياس السخيري (مونبيلييه الفرنسي)، وأحمد خليل (الأفريقي)، ووهبي الخزري (رين الفرنسي)، وسيف الدين الخاوي (تروا الفرنسي)، وأنيس البدري (الترجي)، ونعيم السليطي (ديجون الفرنسي)، وغيلان الشعلالي (الترجي)، ومحمد وائل بالعربي (تور الفرنسي)، وكريم العريبي (تشيزينا الإيطالي)، والمهاجمين: فخر الدين بن يوسف (الاتفاق السعودي)، وصابر خليفة (الأفريقي)، وأحمد العكايشي (الاتحاد السعودي)، وبسام الصرارفي (نيس الفرنسي).

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.