مصر لن نرسل قوات إلى سوريا

قال وزير الخارجية، سامح شكري،  الاثنين، إن مصر لن ترسل قواتها إلى سوريا، لافتًا إلى أن هذه القضايا غير مثارة في الوقت الراهن.

وأضاف “شكري” في مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، وردًا على سؤال حول إرسال القوات إلى سوريا: “كما أوضحت مصر في العديد من المناسبات أن خروج قواتها خارج أراضيها يتبع العقيدة العسكرية للقوات المصرية والتي مهامها الرئيسية هي الدفاع عن الأراضي المصرية، وأن خروجها مرهون بإجراءات قانونية ودستورية محكمة”.

وتابع شكري، “نحن لم نتطرق لهذه الموضوعات بمفهوم نظري أو احتمالات وهذه القضايا غير مثارة في الوقت الراهن”.

وكان وزير الخارجية، قال من قبل إن فكرة إحلال قوات بأخرى “ربما تكون عربية أمر وارد”، حسب صحيفة الأهرام الحكومية.

وأكد شكري وقتها أن هذا الطرح “يقصد إرسال القوات” “لا يتردد فقط على المستوى الإعلامى وإنما أيضا فى المناقشات والمداولات بين مسؤولى الدول لبحث إمكانية إسهام هذه الأفكار فى استقرار سوريا والخروج من أزمتها الحالية”.

  كان سامح شكري قدأعلن الأحد 29 إبريل الماضي، أن فرنسا، التي شاركت في الضربة الأخيرة ضد سوريا مع أمريكا وبريطانيا، لم تطلب من مصر إرسال قوات إلى سوريا.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.