السودان: حريصون على استقرار مصر.. والعلاقات معها «مقدسة»

وصف الدكتور أحمد بلال عثمان نائب رئيس الوزراء ووزير الإعلام والناطق باسم الحكومة السودانية مستوى العلاقات التي تجمع بين مصر والسودان بـ”المقدسة”، قائلا إن العلاقة بين البلدين “في أحسن حالاتها، فالقنوات مفتوحة ‬ما بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره السوداني عمر حسن البشير، وكذلك القنوات الدبلوماسية”.

وذكر بلال، في تصريحات له، اليوم الأحد، أن السودان هي العمق الاستراتيجي الجنوبي لمصر، مشيرا إلى الضرورة القصوى للتعاون بين البلدين لمحاربة الإرهاب، معتبرا أن تبادل المعلومات الأمنية واحدة من الأذرع الرئيسية للتعاون بين مصر والسودان.

وشدد على حرص بلاده على استقرار مصر، موضحا: “ظلت القاهرة تواجه الإرهاب ليس فقط في الفترة الأخيرة، لكن منذ زمن طويل، والآن مصر قطعت شوطا كبيرا في القضاء عليه”.

يذكر أن علي محمد شمو رئيس الوفد الشعبي السوداني، قام بزيارة إلى مصر، أواخر أبريل الماضي، وأكد أن العلاقات بين شطري وادي النيل أكبر من أن تؤثر عليها الخلافات، قائلا إن الحدود بين مصر والسودان لا تفرق بينهما فنحن شعب واحد في بلد واحد، فالوفد أتى إلى مصر في مهمة مقدسة لتعزيز العلاقات بين شمال وادي النيل وجنوبه، والبلدين مثل الأشقاء في البيت الواحد، يتشاجرون ويتصالحون دون أن يتدخل بينهما وسيط.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.