وسط حراسات أمنية.. البابا تواضروس يدشن كنيسة جديدة بالإسكندرية (صور)


دشن البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، صباح اليوم السبت، كنيسة الأنبا أثناسيوس، وسط حضور قبطي كبير وإجراءات أمنية مشددة، كما دشن مذابح وأيقونات الكنيسة بمنطقة السيوف بالإسكندرية، حيث تقع في قطاع المنتزه الذي يشرف عليه الأنبا باڤلي الأسقف العام.

شارك في الصلوات الأنبا كيرلس آڤا مينا والأنبا صليب أسقف ميت غمر وتوابعها والأنبا كاراس الأسقف العام بالمحلة والأنبا باڤلي الأسقف العام لكنائس قطاع المنتزه والمسؤول عن خدمة الشباب بالإسكندرية والأنبا إيلاريون الأسقف العام لكنائس قطاع غرب الإسكندرية والأنبا هرمينا الأسقف العام لكنائس عين شمس والمطرية.

ويرجع تاريخ إنشاء هذه الكنيسة إلى عام ١٩٦٢، حيث زار البابا كيرلس السادس الأرض المخصصة للكنيسة وباركها وأمر بمضاعفة مساحتها وسدد ثمنها بالكامل وجعل الأرض وقفًا على دير مارمينا، وبعدها بدأ العمل في بناء الكنيسة سنة ١٩٦٨، وفي فجر يوم ٢٤ أبريل ١٩٧٠ صلى البابا كيرلس القداس في الكنيسة وسُميت على اسم القديس الأنبا أثناسيوس الرسولي، كما تباركت الكنيسة بزيارة البابا شنوده الثالث في ٢٥ مايو ١٩٧٢، وكذلك تباركت الكنيسة بزيارة البابا تواضروس الثاني يوم ١٧ أغسطس ٢٠١٤.

ونظرًا لاتساع الخدمة بالكنيسة فتم إعادة بناء الكنيسة وتوسيعها وإقامة مبنى خدمات ملحق بها، ولذلك حسب طقس الكنيسة احتاجت إلى تدشين.

31899597_1969080363104017_811265579288625152_n

وفرضت الأجهزة الأمنية، إجراءات أمنية مشددة بمحيط الكنيسة التي تم تدشينها، وتم وضع أجهزة الكشف عن المعادن ونشر الكلاب البوليسية ووضع الحواجز الحديدية.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.