محافظ البحيرة تتهم برلماني بتحريض أنصاره على اقتحام مصنع ملك المحافظة



اقتحم عدد من أنصار نائب بدائرة ايتاى البارود بالبحيرة، مصنع الطرانة لتدوير المخلفات بمركز حوش عيسي، اليوم الأربعاء، وقاموا بقطع كابل الكهرباء بالمصنع، مما أدى لتوقف العمل بالمصنع إحتجاجًا على قيام المحافظة بعدم تحرير عقد للنائب لتشغيل المصنع إثر قيامة بالتقدم للمناقصة، التى أعلنت عنها المحافظة لتأجيره.

تلقى اللواء علاء عبد الفتاح، مدير أمن البحيرة، بلاغًا بالواقعة من اللواء مجدى عنانى السكرتير العام للمحافظة، أتهم فيه أنصار النائب «محمد .ه .أ»، باقتحام مصنع تدوير القمامة بالطرانة بحوش عيسى، بتحريض من النائب والاحتشاد به، وقاموا بقطع كابل الكهرباء بخط المفروزات، مما أدى إلى توقف المصنع عن العمل.

ومن جانبها أكدت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة، أن مصنع تدوير المخلفات بمنطقة الطرانة الصغرى التابعة لمركز حوش عيسى، هو ملك للمحافظة، مشيرة أنه تم طرح المصنع في مزايدة علنية عامة طبقا لأحكام القانون 89 لسنة 1998، وتم تحديد جلسة 11 نوفمبر 2016، وتمت ترسية المزايدة على «وليد محمد محمد الحناوي» بقيمة ايجارية سنوية مليوني و 50 الف جنية، لمدة عشر سنوات، وتزاد بنسبة 5 % اعتبارًا من العام الثاني.

وأضافت محافظ البحيرة، إلا أنه لم يلتزم بسداد القيمة الايجارية، وبناءًا عليه تمت مصادرة التأمين النهائي وإعادة طرح المصنع لمزايدة مرة أخرى، حيث تقدم النائب «محمد. ه. أ» عضو مجلس النواب عن طريق شركة المصريون قادمون، والذي يترأس رئيس مجلس إداراتها للمزاد، إلا أنه لم يستكمل التأمين الابتدائي طبقا لكراسة الشروط الخاصة بالمزاد، موضحة أنه تم تشكيل لجنة لإدارة المصنع وتشغيله من جديد لصالح المحافظة.

وأشارت محافظ البحيرة، إننا فوجئنا بقيام النائب بالاستعانة ببعض الأفراد والعمال، بالاحتشاد داخل المصنع وقيامهم بقطع كابل الكهرباء بخط المفروزات، مما أدى لتوقف المصنع عن العمل.

وتحرير محضر بالواقعة بقسم شرطة حوش عيسى، وجاري العرض على النيابة العامة.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.