عزمي مجاهد للداعين إلى مصالحة الإخوان: من أنتم؟ (فيديو)

أعلن عزمي مجاهد رفضه القاطع للمصالحة مع جماعة الإخوان الإرهابية، ولتلك الدعوات التى خرجت مؤخرًا بهذا الشأن.

وقال مجاهد خلال تقديمه برنامج «الملف»، الذي يعرض على فضائية «العاصمة»: «المصالحة تتم بين اثنين أصحاب متخاصمين، لكن لما أقول مصالحة مع الإخوان الإرهابيين يبقى أنا كدا برتكب جريمة».

وتساءل مجاهد: « إزاي أقول على قتلة وخونة لفظ مصالحة، السادة المتبرعين اللي بيحطوا الإخوان في كفة والدولة في كفة ونحاول نوفق بينهم، انتو اتجننتوا ولا انتو مين أساسًا».

وتابع: «اللي يقول المصالحة مع الإرهابيين دي خيانة، مين بيصدق الناس دي أصلًا، دول لا ذمة ولا عهد ولا دين ولا أي حاجة خالص، ومين اللى يثق فيهم، عمرهم ما بيعترفوا بغلطهم حتى، يبقى إزاى الدولة ولا الشعب يسامح».

 

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.