برلماني يطالب الحكومة بوضع خطة للتعامل مع الظواهر المناخية


تقدم النائب طارق متولى، عضو مجلس النواب، ببيان عاجل للدكتور علي عبد العال، موجه لرئيس مجلس الوزراء، بشأن أزمة الأمطار والسيول الأخيرة وما حققته من خسائر اقتصادية على أرض الواقع متمثلة فى غرق بعض المنازل وتصدع الطرق وانهيار البعض الآخر.

وأشارمتولى إلى أن الأمطار تسببت فى خسائر اقتصادية كشفت عن الإدارة الضعيفة لكل من قيادات الإدارة المحلية ووزارة الرى وعدم وضع رؤية كاملة للتعامل مع ملف السيول، مما انعكس على أول اختبار حقيقى لهاتين الإدارتين، مشيرًا إلى أن هذه الأزمة أكدت بما لا يدع مجالا للشك أن هناك عددا من الوزراء يعملون فى جزر منعزلة وغاب التنسيق بينهم.

وأوضح عضو مجلس النواب، أن كمية الأمطار التى سقطت خلال الأيام القليلة الماضية قدرت فى بعض المحافظات بـ4 ملايين متر مكعب تكفى لزراعة 700 ألف فدان على الأقل، ولكن بسبب عدم وجود رؤية لاستغلالها تحولت هذه الأمطار إلى نقمة على الكثير من المناطق فى المحافظات المختلفة، مطالبا الحكومة بضرورة وضع خطة للتعامل مع الظواهر المناخية.

قد يعجبك ايضا
نسعد بتعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.